مستوطنون متطرفون يستهدفون مركبات فلسطينية

مستوطنون متطرفون يستهدفون مركبات فلسطينية

مستوطنون متطرفون يستهدفون مركبات فلسطينية

رام الله – (خاص) من محمود الفروخ

 

أضرم مستوطنون متطرفون في ساعة مبكرة من الثلاثاء، النار بمركبة في ريف نابلس الجنوبي شمال الضفة الغربية. 

 

وقال غسان دغلس مسؤول ملف الاستيطان في شمال الضفة الغربية لمراسل “إرم نيوز” في رام الله إنّ المستوطنين تسللوا إلى أطراف قرية بورين جنوب نابلس قبل أن يضرموا النار بمركبة المواطن عبد العظيم شحادة. 

 

وأضاف دغلس أنّ اعتداءات المستوطنين تصاعدت خلال الأسبوع الماضي والجاري في مختلف أنحاء محافظة نابلس وريفها، مشيراً إلى قيامهم أيضاً بمهاجمة عدد من المزارعين في حقول الزيتون قرب خربة يانون بالمحافظة.

 

كما اعتدت مجموعة من المستوطنين تابعة لعصابة “تدفيع الثمن” فجر الثلاثاء على خمس سيارات تابعة لمواطنين مقدسيين ببلدة سلوان جنوب المسجد الأقصى المبارك بمدينة القدس المحتلة. 

 

وقالت مصادر محلية مقدسية: “إنّ الاعتداء شمل ثقب إطارات السيارات المقدسية، وخطّ عبارات عنصرية تدعو بالموت للعرب على جدار قريب من السيارات، وبجوارها توقيع “تدفيع الثمن”. 

 

يذكر أنّ هذه العصابة تنشط في الآونة الأخيرة بالاعتداء على ممتلكات الفلسطينيين ومقدساتهم الإسلامية والمسيحية في أنحاء مختلفة من مدينة القدس المحتلة دون أي تحركٍ جاد من قبل السلطات الإسرائيلية المسؤولة لملاحقتها.

 

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث