“إبرة الرعب” جديد الروائي السوري هيثم حسين

"إبرة الرعب" جديد الروائي السوري هيثم حسين

“إبرة الرعب” جديد الروائي السوري هيثم حسين

 

بيروت ـ صدرت مؤخرا رواية “إبرة الرعب” للروائي والناقد السوري هيثم حسين عن منشورات ضفاف – بيروت، الاختلاف – الجزائر.

 

ويعتمد الكاتب في عمله السردي على تعدّد أصوات الرواة، ويحاول الخوض في موضوعات إشكالية خطيرة، متجاوزا الخطوط الحمر التي تفرضها الأنظمة السياسية أو المنظومة الاجتماعية.

 

 

تتناول الرواية موضوعات عدة من خلال محاور متداخلة، منها التعرف المغلوط على العالم، والرد العنيف على الظلم اللاحق بالشخصيّة، ومحاولة الشخصية الانتقام لتاريخ مديد، ثم الدخول في تفاصيل الفساد والتهميش والاتجار بالبشر، والتحول الجنسي، وبعض ممهدات التطرف، ودور بعض السوريين في الحرب الأهلية اللبنانية.

 

ويأتي كل ذلك في سياق سردي يصور أمكنة عدة، ابتداء من قرية نائية في شمالي شرقي سوريا ومرورا بدمشق وريفها وصولا إلى العاصمة اللبنانية بيروت.

 

وترصد الرواية مشاركة الكرد السوريين في الحرب الأهلية اللبنانية عبر بعض الشخصيات، وتأثير ذلك على المجتمع الكردي، ثم المشاركة لاحقا في بعض الكوارث التي خلفها قسم من الجيش السوري في لبنان، وبخاصة الممارسات الشائنة التي أساءت كثيرا للناس.

 

وتحضر في السياق بدايات الاصطدام بالذهنية الاجتماعيّة والتحريمات المفروضة والقيود المكبلة لحرية الأفراد.

 

يذكر أن هيثم حسين هو ناقد وروائي وكاتب سوري مقيم في إسطنبول، وهو من مواليد عامودا بمحافظة الحسكة سنة 1978.

 

أصدر أعمالا روائية عديدة منها “آرام سليل الأوجاع المكابرة” و”رهائن الخطيئة”، وفي النقد الروائيّ له “الرواية بين التلغيم والتلغيز” و”الرواية والحياة”، وأصدر أيضا مجموعة مسرحيات مترجمة عن الكردية تحت عنوان “مَن يقتل ممو..؟”، وله تحت الطبع “الروائي يقرع طبول الحرب” و”الشخصية الروائية”.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث