سوذبي تستضيف أعمال 12 فنانا من الإمارات

سوذبي تستضيف أعمال 12 فنانا من الإمارات

سوذبي تستضيف أعمال 12 فنانا من الإمارات

لندن- يفتتح في لندن الأسبوع الحالي معرض فني جديد تستضيفه دار سوذبي للمزادت يضم أعمال ثلاثة أجيال من الفنانين في الإمارات.

 

يحمل المعرض عنوان (ثلاثة أجيال) ويضم 12 عملاً فنياً لإثنى عشر فناناً وفنانة.

 

أدخل فنان الوسائط المتعددة جلال لقمان الفن الرقمي إلى الإمارات لأول مرة في عام 1996.

 

ويشارك لقمان في معرض لندن الذي تنظمه مجموعة أبوظبي للثقافة والفنون بعمل تشكيلي مستوحى من لوحة موناليزا لفنان عصر النهضة ليوناردو دافنشي. وذكر لقمان لتلفزيون رويترز أن لوحته تحتفي بأوجه التماثل بين الثقافتين العربية والأوروبية.

 

وقال لقمان أنه أعاد رسم موناليزا من اليمين إلى اليسار في اتجاه الكتابة العربية واستخدم الكمبيوتر في رسمها بدلاً من ألوان الزيت واختار لها باباً تقليدياً يصنع في الإمارات بديلا للإطار الذهبي الذي يحيط باللوحة الأصلية.

 

وينتمي لقمان إلى الجيل الثاني من الفنانين الإماراتيين. وقال الفنان إن الاشتراك في معرض لندن فرصة رائعة للمبدعين في الإمارات.

 

وأضاف أنه واجه تحديات كبيرة خلال 22 عاما استخدم فيها الفن الرقمي في التعبير وعبر عن سعادته لأن الأعمال الفنية في الوقت الحالي باتت تقيم على أساس قيمتها الإبداعية لا على أساس التقنية المستخدمة فيها.

 

يضم المعرض أيضاً عملاً فنياً لكل من المبدعين الإماراتيين محمد الأستاد وابتسام عبد العزيز وميثا دميثان ومطر بن لاحج ونجاة مكي ودانة المزروعي وشمسة العميرة وعزة القبيسي وحمدان بطي الشامسي وكريمة الشوملي وسمية السويدي.

 

وذكرت روكسان زاند نائبة رئيس دار سوذبي للمزادات لمنطقتي الشرق الأوسط والخليج لتلفزيون رويترز أن المعرض فرصة للجمهور البريطاني ليطلع على أفكار واهتمامات الفنانين في الإمارات.

 

وقالت: “أعتقد أن أهم ما في الأمر هو أننا ظللنا وقتا طويلا نصدر فننا ونعقد ندوات تعليمية وننقل معلومات عن الفن الغربي إلى المنطقة. وها هي فرصة لرؤية أعمال فنية من المنطقة لكي نفهم خلال الحوار الثقافي ما يشغل بال الفنانين المحليين وما يتطلعون إليه.”

 

ينظم لمعرض تحت رعاية الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان ممثل حاكم أبوظبي في المنطقة الغربية.

 

ومن المقرر افتتاح معرض (ثلاثة أجيال) يوم 23 يوليو تموز وأن يستمر المعرض في دار سوذبي حتى التاسع من أغسطس آب.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث