تحويلات المصريين بالخارج تحقق أعلى مستوياتها

تحويلات المصريين بالخارج تحقق أعلى مستوياتها

تحويلات المصريين بالخارج تحقق أعلى مستوياتها

القاهرة- (خاص) من محمد عز الدين

ارتفع صافي تحويلات المصريين العاملين فى الخارج، لأعلى مستوى في تاريخها خلال السنة المالية 2012- 2013، لتسجل 18.7 مليار دولار، مقابل 18 مليار دولار خلال السنة المالية الماضية، بزيادة قدرها نحو 697.1 دولار، وفقاً لما أعلنه البنك المركزي المصري، الثلاثاء.

 

وقال المركزي، إن المعاملات الرأسمالية والمالية أسفرت عن تحقيق صافي تدفق للداخل بلغ نحو 9.7 مليار دولار، خلال السنة المالية 2012 – 2013، مقابل نحو مليار دولار خلال السنة المالية السابقة، وذلك للمرة الأولى منذ 3 سنوات .

 

وكشف البنك، الثلاثاء، عن تحقيق ميزان المدفوعات فائضًا كليًا بلغ 237 مليون دولار خلال العام المالى 2012/2013، مقابل عجز بلغ 11.3 مليار دولار خلال السنة المالية السابقة 2011/2012.

 

وأرجع التقرير أسباب الزيادة إلى ارتفاع التدفقات الاستثمارية للداخل في محفظة الأوراق المالية بنحو 1.5 مليار دولار، بالمقارنة مع تدفقات خارجية 5 مليار دولار العام السابق كنتيجة أساسية لإصدار الحكومة المصرية سندات تصل قيمتها إلى 2.5 مليار دولار.

 

وارتفع صافي التزامات البنك المركزي المصري مع العالم الخارجي ليصل إلى 6.5 مليار دولار مقابل 1.2 مليار خلال العام المالي السابق، نتيجة لارتفاع الودائع المحولة من بعض الدول العربية.

 

وتراجع صافي تدفقات الاستثمار الأجنبي المباشر في مصر بمليار دولار خلال العام المالي الماضي ليصل إلى 3 مليار دولار، نتيجة تراجع حصيلة بيع شركات وأصول إنتاحية لغير المقيمين لتقتصر على 281.7 مليون دولار مقابل 1.678 مليار دولار.

 

إلا أن صافي التدفق للداخل لبند الاستثمارات الواردة لتأسيس الشركات أو زيادة رؤوس الأموال ارتفع بنحو 2.4 مليار دولار مقابل 2.1 مليار دولار خلال السنة المالية، كما ارتفع صافي التدفقات للاستثمارات فى قطاع البترول إلى 255.5 مليون دولار مقابل 130 مليون دولار.

 

وأرجع المركزي تحول عجز ميزان المدفوعات إلى فائض خلال العام المالي الماضي إلى تراجع العجز فى الحساب الجاري بنسبة 45% ليسجل 5.6 مليار دولار بنهاية حزيران/ يونيو 2013 مقابل 10.1 مليار دولار يفى يونيو 2013.

 

وانخفض عجز الميزان التجاري بنسبة 7.6% مسجلاً 31.5 مليار دولار خلال السنة المالية 2012/2013 مقابل 34.1 مليار دولار خلال السنوات المالية السابقة، مستفيداً من ارتفاع حصيلة الصادرات السلعية بنحو 3.6% لتسجل 26 مليار دولار، وتراجع مدفوعات الواردات السلعية بمعدل 2.9% لتسجل 57.5 مليار دور.

 

وارتفع فائض الميزان الخدمة بنسبة 19.8% خلال السنة المالية السابقة ليصل إلى 6.7 مليار دولار مقابل 5.6 مليار دولار خلال الفترة ذاتها، مدفوعاً بارتفاع متحلات خدمات النقل بمعدل 7% نتيجة ارتفاع متحصلات شركات الملاحة والطيران. 

 

واستفاد الميزان الخدمي من ارتفاع الإيرادات السايحية بمعدل 3.5% مع ارتفاع عدد الليالي السياحية إلى 142.4 مليون ليلة مقابل 131.8 مليون ليلة، فيما استمر تراجع مدفوعات دخل الاستثمار بمعدل 11.6% نتيجة انخفاض تحويلات أرباح الشركات الأجنبية العاملة فى مصر وتحويلات الفوائد والتوزيعات على السندات والأوراق المالية.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث