هامبورغ يقيل مدربه عقب هزيمة مذلة أمام دورتموند

هامبورغ يقيل مدربه عقب هزيمة مذلة أمام دورتموند

هامبورغ يقيل مدربه عقب هزيمة مذلة أمام دورتموند

برلين – استغنى هامبورغ عن خدمات مدربه تورستن فينك عقب هزيمة مذلة بستة أهداف لهدفين أمام بروسيا دورتموند في دوري الدرجة الأولى الألماني لكرة القدم مطلع الاسبوع الجاري تزامنت مع بداية سيئة للموسم الجديد.

 

وقال النادي إنّه كلف رودولفو كاردوسو واوتو ادو المدربين في قطاع الشباب والناشئين بالإشراف على الفريق الأول.

 

وكان فينك البالغ من العمر 45 عاما والذي أغضب مسؤولي النادي بعدما ترك الفريق عقب الهزيمة الثقيلة لقضاء بعض الوقت مع أسرته في ميونيخ قد تولى قيادة الفريق في 2011 قادما من بازل السويسري.

 

وبعد بداية سيئة للموسم الحالي شهدت تجرعه لهزيمتين ثقيلتين أمام دورتموند وهوفنهايم يحتل هامبورغ المركز 15 برصيد أربع نقاط من خمس مباريات بعدما دخل مرماه 15 هدفاً حتى الان.

 

وهامبورغ الذي يأمل في إنهاء الموسم الحالي في مركز يؤهله للعب في كأس الاندية الأوروبية هو الفريق الوحيد في دوري الدرجة الاولى الألماني الذي شارك في كل المواسم منذ تأسيس البطولة في 1963.

 

وقال كروز:ر “سيشرف رودولفو كاردوسو واوتو ادو على التدريبات بالطبع من مصلحتنا الاعلان عن خليفة في أقرب وقت ممكن. ندرس بعض الاسماء”.

 

وأضاف أنّ فينك “فوجئ بالقرار وشعر بالإحباط” حيث لم يكن يتوقع الإقالة.

 

وتابع “لكننا لم نكن متأكدين بنسبة مئة في المئة أن الفريق سيتعافى تحت قيادته بالشكل المطلوب لتغيير حظوظه”.

 

وأبلغ فينك محطة ان.دي.ار الاذاعية الالمانية”دربت نادياً عظيماً. لا يزال هناك متسع من الوقت أمام النادي لتحقيق أهدافه حتى ولو مع مدرب آخر”.

 

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث