أستراليا تحذر من إقامة كأس العالم 2022 بقطر شتاء

أستراليا تحذر من إقامة كأس العالم 2022 بقطر شتاءاً

أستراليا تحذر من إقامة كأس العالم 2022 بقطر شتاء

سيدني – حذر فرانك لوي، رئيس الاتحاد الاسترالي لكرة القدم الاتحاد الدولي (الفيفا)، من الاندفاع نحو اتخاذ قرار بإقامة كأس العالم بقطر عام 2022 في فصل الشتاء، قائلاً إنّ بقية الدول التي تقدمت بعروض لاستضافة الحدث يجب تعويضها إذا ما سار الاتحاد الدولي في هذا الاتجاه.

 

وقال لوي رئيس الاتحاد الاسترالي وهو ملياردير يملك إحدى إمبراطوريات التسوق إنّ اتخاذ أي قرار متعجل بشأن نقل البطولة خلال اجتماع اللجنة التنفيذية للفيفا الشهر المقبل يهدّد “بازدياد الوضع سوءا”.

 

ومثل بقية من تقدموا بعروض قال لوي إنّ الدول التي تمتلك دوريات احترافية مثل دوري الدرجة الاولى الاسترالي والتي ستتأثر بهذه الخطوة يجب أن يتم تعويضها.

 

وأضاف: “موسمنا يبدأ خلال فصل الصيف الأسترالي لتجنب التعارض مع بقية دوريات كرة القدم المحلية الأخرى”.

 

وتابع: “إذا ما أقيمت كأس العالم في منتصف موسم دوري الدرجة الاولى الاسترالي فإنّ هذا سيؤثر على بطولتنا ليس فقط في عام 2022 ولكن في المواسم السابقة واللاحقة”.

 

وتمسك سيب بلاتر رئيس الاتحاد الدولي الاسبوع الماضي بقرار منح البطولة لقطر قائلاً إن قرار إقامة البطولة في منتصف العام هو الخطأ الوحيد.

 

وقال لوي في بيان “أمام الفيفا الان فرصة لتحقيق أقصى استفادة من موقف سيء عن طريق اتباع نهج شفاف ومنظم على عكس الخطوات التي أدت للقرار الأصلي المعيب في ديسمبر 2010”.

 

واستثمرت استراليا 43 مليون دولار استرالي (40.17 مليون دولار) في عرضها الذي لم يكتب له النجاح لاستضافة كأس العالم لأول مرّة.

 

وقال لوي إنّ الاتحاد الاسترالي اتصل ببلاتر بالفعل لتوضيح موقف أستراليا.

 

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث