تهاني الجبالي: إبعاد الجيش عن السياسة في مصر هراء

تهاني الجبالي: إبعاد الجيش عن السياسة في مصر هراء

تهاني الجبالي: إبعاد الجيش عن السياسة في مصر هراء

القاهرة – (خاص) أحمد المصري

أكدت المستشارة تهاني الجبالي نائب رئيس المحكمة الدستورية السابق، أن مطالبات البعض بعدم تدخل المؤسسة العسكرية في السياسة المصرية الراهنة هو نوع من “الهراء”، وبررت بما أسمته “العبء الثقيل على الجيش المصري في هذه المرحلة الصعبة”.

وقالت الجبالي على هامش مشاركتها بمؤتمر “مستقبل الحياة السياسية بعد ثورة ٣٠ يونيو”، الذي نظمه مركز بحوث الشرق الأوسط في جامعة عين شمس الأحد، أن الحكومة الحالية برئاسة الدكتور حازم الببلاوي “أضعف من تحمل المسؤولية في هذه المرحلة الحالية، خاصة أن النخبة السياسية لم تقدم حتى الآن الحلول المناسبة للشعب المصري في جميع المجالات”.

وأعربت الجبالي عن رضاها الكامل بتشكيل لجنة الـخمسين المعنية بتعديل دستور 2012 المعطل، إلا أنها قالت: “كنت أتمنى أن يكون بها يحيى الجمل الفقيه الدستوري”، وأنها كانت تتمنى تغيير الدستور بالكامل وليس تعديله.

وطالبت أعضاء اللجنة بوضع الدعوى القضائية المقامة ببطلان الدستور الحالي أمام المحكمة الدستورية العليا محل اعتبارهم، خاصة أنه من المتوقع أن يصدر حكم ببطلانه.

وأشارت الجبالي إلى أن “الولايات المتحدة الأمريكية اختارت التنظيم الدولي للإخوان المسلمين كحليف محلي لها ضمن أركان الحرب، التي لم تستخدم فيها الغزو العسكري، لتطبيق مشروع تقسيم الشرق الأوسط الجديد”.

واعتبرت أن “أمريكا دعمت وصول الإخوان للحكم لتفتيت وحدة الشعب المصري الدينية والعرقية، لأن مشروع الشرق الأوسط لن يتحقق إلا بعد تفتيت الشعوب”.

وشددت الجبالي على أن الشعب المصري هو من قرر “حظر التنظيم الدولي للإخوان، بعدما سمح له بالدخول في الحياة السياسية من منطلق التسامح الثوري”، رافضة التعامل مع “تنظيم الإخوان، لأنه إرهابي”، حسب تعبيرها.

 

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث