النسور يلوح بأرغفة الخبز في البرلمان ويحذر من الإفلاس

النسور يلوح بأرغفة الخبز في البرلمان ويحذر من الإفلاس

النسور يلوح بأرغفة الخبز في البرلمان ويحذر من الإفلاس

عمان- (خاص) من حمزة العكايلة

لوح رئيس الوزراء الأردني الدكتور عبد الله النسور بثلاثة أرغفة من الخبز قُدمت له مع وجبة طعام أمام الصحفيين والنواب في البرلمان الأحد، في خطوة أراد التعبير بها عن حجم البذخ والإنفاق الأسري للعائلات الأردنية، والتمهيد ربما لإعلان حكومي مرتقب برفع أسعار الخبز.

 

وتأتي خطوة النسور هذه بالتزامن مع قرار حكومي مرتقب باستخدام “البطاقة الذكية” التي ستصرف للمواطنيين وتحجب عن غير الأردنيين، تحتوي على مبلغ مالي يقدر بـ(100) دينار للتمكن من شراء الخبز بأسعار مناسبة بعد قرار رغع الدعم الحكومي عن مادة الطحين.

 

وجاء حديثه خلال جلسة مع نواب في اللجنة المشتركة لمناقشة قانون الضمان الاجتماعي الذي يعد من أهم القوانين التي ينتظرها الأردنيون، حذر فيها النسور أن مؤسسة الضمان الاجتماعي سوف تبدأ بالإفلاس سنة 2040، وزاد بالقول: ستبدأ ايرادات المؤسسة تتساوى مع نفقاتها سنة (2025)، ووصولاً لعام 2040 ستبدأ المؤسسة بالإفلاس جراء ذلك وفق الدراسات الإكتوارية التي يجريها مختصون.

 

وطالب النسور من المجلس بالتأني قبيل اتخاذ القرار واللجوء لدراسة اكتوراية جديدة إن رغب، ما يعني أن المجلس لن يتمكن من اقرار القانون في الدورة الاستثنائية الحالية، حيث يستغرق الوقت لانجاز الدراسة الاكتوارية بحسب مدير عام مؤسسة الضمان ناديا الروابدة نحو (3) أسابيع، وهو وقت غير كاف لإقرار القانون في هذه الدورة التي تنتهي في غضون (15) يوماً، وأضاف النسور: لو كنت نائباً لكان موقفي كما هو عليه الآن، برفض ربط التضخم بالتقاعد المبكر، لما يؤديه من إفلاس مؤسسة الضمان، حيث يربط التضخم بالتقاعد المبكر الذي أقرته اللجنة ما بين سن (45) وسن الـ(50).

 

وحذر وزير العمل نضال القطامين النواب من إقرار القانون على الشكل المقرر، قائلاً: لا بد من الإحتكام للمنطق والدراسات العلمية، فلا يوجد دولة في العالم تربط التضخم بالتقاعد المبكر، وأن الأردن يعد من أقل دول العالم التي تقتطع اشتراكات الضمان على المواطنين.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث