واشنطن بوست: البابا أمل البرازيل

واشنطن بوست: البابا أمل البرازيل

واشنطن بوست: البابا أمل البرازيل

تقول الصحيفة إن “فرانسيس – وهو الأرجنتيني الذي أصبح أول بابا من أمريكا اللاتينية – أثار الحماس لأسلوبه المتواضع، إلى جانب سلسلة من التصريحات والتحركات السياسية التي يتم تفسيرها على أنها علامات تغيير يمكن أن تأتي إلى مؤسسة ذات تقليد محدد”.

 

وأضافت الصحيفة “زيارته ذات أهمية خاصة في البرازيل، حيث أعرب كثير من الناس عن الحاجة إلى كنيسة أكثر نشاطا اجتماعيا لمعالجة السخط الذي دفع مئات الآلاف من المحتجين إلى الشوارع، وكثير منهم شباب غاضب بسبب الفساد وتردي الخدمات العامة”.

 

وتابعت “يقول الناس في البرازيل إنهم لاحظوا التغييرات في روما، وكيف اختار البابا العيش في شقة متواضعة والمشي بين الناس في ساحة القديس بطرس. وهم يدركون جيدا كيف أنه في بوينس آيرس ركب الحافلة والمترو، وطهي طعامه وزار قرى البؤس على مشارف المدينة”.

 

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث