محمود خلف: لابدّ من وجود منطقة عازلة بين مصر وغزة

محمود خلف: لابدّ من وجود منطقة عازلة بين مصر وغزة

محمود خلف: لابدّ من وجود منطقة عازلة بين مصر وغزة

القاهرة – (خاص) من محمد عبد الحميد

 

يرى اللواء الدكتور محمود خلف مستشار أكاديمية ناصر العسكرية وقائد الحرس الجمهوري الأسبق، أن الوقت قد حان لأن تتخذ الدولة المصرية قراراً حاسماً بنقل مدينة رفح المصرية لمسافة 15 كيلومتر إلى داخل سيناء ، على أن تخصص تلك المساحة من الأرض كمنطقة عازلة تفصل مصر عن قطاع غزة، وذلك حماية للأمن القومي.

 

ويؤكد خلف أنّ الجرائم التي ترتكبها حركة حماس ضد مصر تارة بتهريب البضائع والسلع المدعّمة، وأخرى بتسلل الأفراد والخارجين عن القانون لإقامة عمليات إرهابية ضد المصريين و ضد قوات الأمن، باتت من الأمور التي يجب أن يتم التعامل معها بحسم وردع.

 

فليس من المعقول ترك مثل هؤلاء دون عقاب ، كما أنه من غير المعقول أن تترك الحدود المصرية “مرتع لتلك العصابات الإجرامية”، ولذا فالحل يتلخص أولاً في إقامة منطقه عازلة بهدم مدينة رفح المصرية، وتعويض سكانها بإقامة مدينة جديدة لهم بأسلوب عصري على شاطىء البحر المتوسط، وفي مسافة بعيدة عن موقع المدينة الحالية بما يسمح لقوات الأمن المصرية بفرض سيطرتها كاملة على الحدود، ومنع إقامة أنفاق بشكل نهائي. 

 

لافتاً إلى أنّ قوات الجيش المصري وبالتعاون مع وزارة الداخلية تمكنوا في الأيام الماضية من إجهاض عدة محاولات إجرامية كانت تستهدف ضرب مرفق قناة السويس، وتعطيل حركة الملاحة فيه، لإعطاء صورة للعالم بأن الفوضى تعم مصر.

 

وهو سيناريو الفوضى الذي تسعى جماعة الإخوان بالتعاون مع حركة حماس والعناصر التي تطلق على نفسها وصف الجهادية بسيناء إلى تنفيذه، ولكن يقظة القوات المسلحة والضربات الأمنية المتلاحقة منعت حدوث ذلك.

 

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث