أهالي سيناء يتوعدون بهدر دم البلتاجي

أهالي سيناء يتوعدون بهدر دم البلتاجي

أهالي سيناء يتوعدون بهدر دم البلتاجي

القاهرة- (خاص) من محمد عبد الحميد

أعلن متظاهرون من عدة عائلات مختلفة بالعريش في محافظة شمال سيناء نيتهم إهدار دم محمد البلتاجي، القيادي الإخواني، إذا لم يتراجع ويعتذر عن تصريحاته، التي ربط فيها بين (إندلاع العنف في سيناء وعودة محمد مرسي لمنصبه كرئيس للجمهورية).

 

ويأتي ذلك رداً من أهالي سيناء على تصريحات البلتاجي التي اعتبروها تحريضاً على القتل.

 

و كان المئات من متظاهري سيناء قد تجمعوا في ميدان الفواخرية بالعريش، السبت الماضي، وأعلنوا رفضهم للعنف في سيناء بعد مقتل 3 مواطنين، وإصابة آخر في هجوم على كمين للجيش بقذائف (أر بي جي) الخميس، مؤكدين أنهم سيقومون بمحاسبة القيادي الإخواني (محمد البلتاجي) رداً على تصريحاته حول اندلاع أعمال العنف في سيناء، بسبب عزل الرئيس مرسي.

 

وأكد المتظاهرون أن سيناء ستكون “مقبرة للإرهابيين بإذن الله”، مشددين على أن سيناء لن تكون سوريا، ومعلنين التضامن الكامل مع الجيش والشرطة ضد الإرهاب، وتعاونهم مع كل تحركات الجيش في سيناء في إطار العملية (فتح 2) التي تسعى للتخلص من كل البؤر الإرهابية.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث