نسبة بتر القدم السكرية ترتفع في السعودية إلى 11%

نسبة بتر القدم السكرية ترتفع في السعودية إلى 11%

نسبة بتر القدم السكرية ترتفع في السعودية إلى 11%

الرياض – ارتفعت نسبة بتر الدم السكرية في المملكة العربية السعودية إلى معدلات مرتفعة عالمياً إذ وصلت إلى 11 بالمئة في حين تبلغ النسبة العالمية 6 بالمئة فقط.

 

وقال رئيس وحدة القسطرة التداخلية في مستشفى الملك فيصل التخصصي الدكتور محمد الشمري -خلال محاضرة ألقاها بمستشفى الملك خالد بمدينة حائل شمال السعودية- إن هذه النسبة المرتفعة تعود إلى الإهمال وقلة الوعي واللجوء للطب الشعبي. واصفاً الأطباء الشعبيين بـ “الدجالين”.

 

ويعمل الأطباء أحياناً على الحد من البتر بفتح الشرايين المغلقة بسبب السكري ولوصول الدم للأطراف حتى يبرأ الجرح.

 

والسكري؛ هو مرض مزمن يعاني جسم المصاب به صعوبة في امتصاص السكريات المرتبطة بشدة بالسمنة المفرطة. ويمكن أن يؤدي إلى مشاكل في القلب والأوعية الدموية والعمى وجلطات المخ وأمراض الكلى.

 

وفي وقت سابق، ذكرت تقارير إن 28 بالمئة من سكان المملكة مصابون بالسكري، وأن 26 بالمئة من المجتمع السعودي يعانون ارتفاعاً في ضغط الدم، و19 بالمئة يعانون ارتفاع نسبة الكوليسترول، إذ ترتبط السمنة بـ 28 مرضاً رئيسياً منها السكري.

 

وكان الاتحاد الدولي للسكري -وهو منظمة تنضوي تحت لوائها أكثر من 200 منظمة وطنية- قد أشار إلى أن خمساً من الدول العشر التي توجد بها أعلى معدلات لانتشار المرض هي من دول مجلس التعاون الخليجي الست.

 

وبحسب تقارير حديثة، ما تزال السعودية ودولة الإمارات العربية المتحدة تتصدران العالم في نسبة الإصابة بمرضى السكري.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث