لجنة الـ 50 لتعديل الدستور المصري تبدأ الأحد

لجنة الـ 50 لتعديل الدستور المصري تبدأ اليوم

لجنة الـ 50 لتعديل الدستور المصري تبدأ الأحد

 

 

القاهرة-  تبدأ الأحد لجنة الخمسين لتعديل الدستور المصري اجتماعاتها الرسمية فى القاعة الرئيسية بمجلس الشورى طبقا للقرار الجمهوري الذي أصدره الرئيس المؤقت المستشار عدلي منصور، وبهذا الأجراء تبدأ مصر المرحلة الثانية لخارطة طريق المستقبل في موعدها حسب الجدول الزمني الموضوع في 3 يوليو، والتي أعلنت عبر الفريق أول عبد الفتاح السيسي. 

 

وبتوافق القوى السياسية والرئيسية في مصر ممثله في شيخ الأزهر د.أحمد الطيب وبابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقصية تواضروس الثاني و مؤسس حركة تمرد محمود بدر و د. محمد البرادعي رئيس حزب الدستور والتي جاءت عبر البيان التاريخي الذي عزل فيه الرئيس محمد مرسي على خلفية ثورة شعبية في 30 يونيو من العام ذاته. 

 

وقد أنتهت المرحلة الأولى بأرسال القوى السياسية ومؤسسات الدولة أسماء المرشحين للجنة بعد أن اتمت اللجنة الأساسية المسماه بلجنة العشرة من وضع المواد المثار ولها جدلا في دستور 2012 لتعديلها. هذا ويواصل أعضاء اللجنة التوافد على مقر مجلس الشورى لملىء استمارات العضوية واستخراج بطاقات الدخول، وكان معظم أعضاء لجنة الخمسين حضروا خلال الفترة من الأحد الماضى وحتى السبت لتسجيل البيانات الخاصة بهم وتم تزويدهم من قبل الأمانة العامة لمجلس الشورى بمجموعة من الوثائق الدستورية والتشريعية متضمنة مشروع تعديل الدستور الذى أعدته لجنة الخبراء. 

 

وفي سياق متصل، وضعت حركة تمرد خطة تهدف الى المشاركة الشعبية في وضع الدستور، حيث تقوم الحركة بتوزيع أستمارات على المواطنين لتقديم أقترحاتهم الى لجنة الخمسين عبر ممثليها محمود بدر و محمد عبد العزيز.

 

أكد عمرو موسى المرشح الرئاسى السابق، والقيادى بجبهة الإنقاذ الوطنى، أن مصير رئيس لجنة الخمسين لم يُحسم بين المجتمعين، وتم ترك حسمه للتصويت اليوم فى جلسة اللجنة الإجرائية وبحضور جميع الأعضاء، وذلك بالتنافس بينه وبين نقيب المحامين سامح عاشور، مشيرا إلى أنه تمت مناقشة مقترح من لائحة اللجنة مقدم من الدكتور جابر نصار الفقيه الدستورى، بالإضافة إلى مناقشة مقترح آخر مقدم من حسين عبد الرازق يشمل المبادئ الأساسية لدستور دولة مدنية ديمقراطية.

 

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث