السينمائيون المصريون يقاطعون مهرجان “مالمو” بالسويد

السينمائيون المصريون يقاطعون مهرجان "مالمو" بالسويد

السينمائيون المصريون يقاطعون مهرجان “مالمو” بالسويد

القاهرة ــ (خاص) من أحمد السماحي

 

أكد عدد كبير من السينمائيين المصريين لـ “إرم”  نيتهم مقاطعة مهرجان “مالمو” للسينما العربية، لكنهم أرجأوا الإعلان عن هذا حتى يعقد المؤتمر الصحفي خلال هذا الأسبوع  لكل أعضاء الوفد المصري الذي شارك في المهرجان لتوضيح حقيقة ما حدث لهم أمام الرأي العام، ولو ثبت تخاذل المسئولين عن المهرجان سيتم مقاطعة الدورات المقبلة.

 

وبدوره، أكد مسعد فودة نقيب المهن السينمائية، أنه وبمجرد سماعه نبأ الممارسات الإرهابية التي حدثت للوفد المصري من قبل بعض أعضاء جماعة الإخوان المسلمين التي ذهبت لتأييد المخلوع محمد مرسي قام على الفور بالاتصال بكل أعضاء الوفد فى المهرجان لمعرفة منهم حقيقة ما حدث لهم أثناء تواجدهم هناك.

 

وقد أكدوا له اكتشافهم أن الجماعات التي اعترضتهم تنتمى إلى حماس ويرأسهم شخص يدعى “الشيخ أبوحمد”، بالإضافة إلى شخص آخر أكد لهم أنه شارك فى اعتصام رابعة العدوية.

 

وأوضح فودة أن رئيس المهرجان فلسطيني الجنسية يدعى محمد قبلاوي، وقد لجأ إليه الوفد المصري هناك وكان متخاذلاً في موقفه، حيث وقف للحديث بكل أريحية مع الجماعات التي اعترضت الوفد المصري، بالإضافة إلى رئيس الجالية المصرية بالسويد الدكتور سامي صادق الذي كان أكثر تخاذلاً عندما تم اللجوء إليه.

 

وأضاف نقيب المهن السينمائية، إنه توقع تخاذل السفير المصرى بالسويد لأن الرئيس المخلوع محمد مرسى هو من قام بتعيينه، ولذلك قرر بعض أعضاء الوفد مثل عبير صبري، والمخرج أحمد عاطف، والمخرج محمد أمين وآخرين، مغادرة المهرجان والعودة إلى القاهرة.

 

وذلك بعد أن أصبح المناخ هناك غير ملائم لاحتفالية فنية ومنافسة إبداعية شريفة، بينما قررت الفنانة لبلبة الانتظار هناك لمدة يوم لمشاركتها ضمن لجنة التحكيم، على أن تقيم في فندق تحت حراسة الشرطة، ومعها المخرج سيد فؤاد رئيس مهرجان الأقصر، والمخرج أمير رمسيس، على اعتبار لو حدث أي مضايقات أخرى سوف يعودون إلى القاهرة دون استكمال المهرجان، مؤكداً أن هناك اتجاه لمقاطعة مهرجان مالمو في الدورات القادمة.

 

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث