البلتاجي وحجازي أمام محكمة شمال القاهرة لخطفهما شرطيين

البلتاجي وحجازي أمام محكمة شمال القاهرة لخطفهما شرطيين

البلتاجي وحجازي أمام محكمة شمال القاهرة لخطفهما شرطيين

القاهرة – (خاص) من محمد عبد الحميد

 

يترقب كثير من المصريين أولى جلسات محاكمة القياديين بجماعة الإخوان المسلمين محمد البلتاجي، وصفوت حجازي أمام الدائرة السادسة بمحكمة جنايات شمال القاهرة برئاسة المستشار هشام سرايا، لاتهامهما باختطاف وتعذيب كلا من النقيب محمد محمود فاروق، معاون مباحث قسم مصر الجديدة ومندوب الشرطة هاني عيد سعيد، داخل مقر اعتصام جماعة الإخوان المسلمين بمنطقة “رابعة العدوية” في منطقة  مدينة نصر – شرق القاهرة خلال شهر أغسطس/ أب الماضي.

 

وكانت تحقيقات قد أجريت من قبل نيابة شرق القاهرة الكلية برئاسة المستشار مصطفى خاطر مع المجني عليهما والمتهمين وشهود الواقعة، وثبت من خلالها للنيابة العامة ارتكاب البلتاجي وحجازي لجريمة اختطاف الضابط  ومندوب الشرطة حال قيامهما بمهام تأمين مسيرة لجماعة الإخوان واقتادوهما إلى داخل اعتصام رابعة العدوية، وقاموا بتعذيبهما بطرق بشعة بمساعدة كلا من محمد محمود علي الزناتي وعبد العظيم إبراهيم، الطبيبان بالمستشفى الميداني لاعتصام رابعة العدوية، مما  تسبب في  تعرضهما لإصابات بالغة، قبل أن يقوم رئيس حي شرق مدينة نصر بالتدخل والتفاوض مع  البلتاجي وحجازي لإطلاق سراحهما، بعد أن ساءت حالتهما الصحية وهو ما ثبت من خلال التقارير الطبية.

 

يذكر أن البلتاجي وحجازي متهمين في عدة قضايا أخرى أمام نيابات  القاهرة والجيزة تتعلق بالتحريض على العنف والقتل والتخريب وإدارة تشكيل عصابي يهدف إلى تكدير السلم الاجتماعي، ومقاومة السلطات والانضمام لجماعة محظورة تعمل على قلب نظام الحكم.

 

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث