الخليج الإماراتية: حيث تلتقي مصر بسوريا

الخليج الإماراتية: حيث تلتقي مصر بسوريا

الخليج الإماراتية: حيث تلتقي مصر بسوريا

تحدثت صحيفة الخليج الإماراتية حول الوضع المصري الراهن وحرب الاستنزاف “الإخوانية” التي تخوضها الدولة المصرية والجيش، إلى جانب الضربة العسكرية الأمريكية على سوريا، والتي تهدف بحسب الأمريكان إلى تأديب النظام الحاكم ومعاقبته، وهو نفس السيناريو الذي تم اتباعه في المشهدين العراقي والليبي.

 

وقالت الكاتبة أمينة أبو شهاب، أن الأمر الآن أصبح واضحاً، وهناك فرق بين معاقبة وتأديب أنظمة الحكم الديكتاتورية، وبين الأهداف الامريكية والغربية المسبقة، وهي الأهداف التي تخدم في مراميها الحليف “الإسرائيلي”، حتى وإن تخفت هذه الأهداف في ثياب الحروب على الأنظمة.

 

وقالت أمينة “لقد خلف التدخل العسكري الغربي في العراق وليبيا فراغاً هائلاً في غياب الدولة الوطنية بما له من أثر في اللحمة والوجود المجتمعي ككيان كلي متعايش ومتحد في إطارها. أما النتيجة الكارثية الأخرى فهي افتقاد الكيان السياسي العربي بخسران الجيش العراقي بعد تدميره لقوة تحميه إزاء تسلط القوى الإقليمية الثلاث عليه وهي (إسرائيل) وتركيا وإيران”.

 

وختمت “مع اقتراب توجيه الضربة الأمريكية الغربية إلى الجيش السوري تتجلى الحقيقة الاستراتيجية المتمثلة في أن الجيش المصري هو آخر الجيوش العربية الباقية، حيث هو كذلك في الوقت نفسه موضوع هجمة إعلامية مستمرة من الإعلام الخارجي ومن القناة العربية التي تخصصت في التهيئة للعدوان الخارجي على دول عربية أصابها هذا العدوان بالفعل وهي (قناة الجزيرة)”.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث