الدنمارك تعرض الدعم الدبلوماسي لعمل عسكري أمريكي ضد سوريا

الدنمارك تعرض الدعم الدبلوماسي لعمل عسكري أمريكي ضد سوريا

الدنمارك تعرض الدعم الدبلوماسي لعمل عسكري أمريكي ضد سوريا

 

ستوكهولم- قالت رئيسة وزراء الدنمارك هيلي شميت إن بلادها عرضت على الولايات المتحدة تقديم الدعم الدبلوماسي لعمل عسكري أمريكي في سوريا قبل زيارة الرئيس الأمريكي باراك أوباما إلى السويد.

 

ويسعى أوباما للحصول على الدعم من حلفاء لدعوته لتوجيه ضربة أمريكية محدودة لسوريا لمعاقبة الرئيس بشار الأسد لإستخدامه المزعوم لإسلحة كيماوية ضد المدنيين. وحصل أوباما الليلة الماضية على تأييد شخصيات رئيسية بينهم جمهوريون في الكونجرس الأمريكي.

 

وأمتنعت شميدت عن عرض تقديم مساعدة عسكرية لكنها قالت إن بامكان أوباما الإعتماد على الدعم الدبلوماسي للدنمارك. وقالت شميدت لوكالة انباء ريتزاو الدنماركية “سنبلغ الأمريكيين ان لهم حليفا وثيقا جدا هنا يمكنهم الاعتماد عليه.”

 

وقالت إنها ستسأل أوباما ايضا عما إذا كانت واشنطن تجسست على مكاتب مسؤولين بالإتحاد الأوروبي حسبما زعمت تقارير سربها المتعاقد السابق بوكالة الأمن القومي الأمريكية ادوارد سنودن. وقالت “أيدنا دائما الإتحاد الأوروبي في طلبه الحصول على اجابات من الأمريكيين وأعتقد أن الإاتحاد سيحصل على إجابات. بالطبع ساذكر هذا للرئيس أوباما.”

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث