القدس العربي: دعم الطغاة.. نهاية مخجلة لليسار الغربي

القدس العربي: دعم الطغاة.. نهاية مخجلة لليسار الغربي

القدس العربي: دعم الطغاة.. نهاية مخجلة لليسار الغربي

تحدثت صحيفة القدس العربي عن تصريحات رئيس الحزب القومي البريطاني نيك غريفين بعد زيارته الأخيرة إلى سوريا، والتي وصفت بزيارة “سلام”، حيث أرسل رسالة إلى بلاده يؤكد فيها الهجوم “الوحشي” من الإسلاميين على المدنيين الأبرياء الذين تحميهم الدولة، كما استغربت دفاعه عن النظام السوري.

 

وقالت الصحيفة إن غريفين اصطدم بالنائب اليساري الشهير جورج غالواي، والذي قال في تصريحاته الأخيرة إن إسرائيل سلمت تنظيم القاعدة مواد كيماوية لضرب ريف دمشق واتهام النظام بها، هدفاً في تشويه صورته.

 

وأضاف أن الأسوأ من موقفي اليمين المتطرف واليسار المتأسلم هو موقف اليسار الرسمي البريطاني الذي نظم مظاهرة تصدرها أنصار النظام السوري وإعلامه وصور بشار الأسد وهم ينددون بالهمجية الغربية والعدوان على الشعوب، كما لم يلاحظ اليساريون أنهم صاروا في جبهة واحدة مع أعدائهم الفاشيين لنصرة شكل أبشع من الفاشية على الطريقة العربية.

 

وختمت القدس العربي قائلة “لا أنصار الفاشية البريطانية (نيك غريفين) ولا اليساري المقرب من إيران (جورج غالواي) ولا قادة اليسار التقليدي البريطاني (المعادي للحرب) يجهلون، كل لأسبابه الخاصة، أنهم بتأييدهم لنظام الاسد يوقعون ببصماتهم على إبادة المدنيين السوريين بالسلاح الكيماوي”.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث