وفاة 25 طفلاً هندياً إثر تسمم غذائي

أطفال يصابون بالتسمم أثناء تناولهم وجبتهم في المدرسة والطاهية تلقي اللوم على الزيت، والأحزاب المعارضة تتهم الحكومة بالتأخر بنقلهم للمستشفيات.

وفاة 25 طفلاً هندياً إثر تسمم غذائي

باتنا – تلقى أكثر من عشرة أطفال أصيبوا بتسمم غذائي العلاج في مستشفى، بعد وفاة 25 طفلاً على الأقل، في أكبر حادثة تسمم في الهند، إثر تناول وجبة مدرسية في ولاية بيهار بشرق الهند.

 

ومرض أطفال تراوحت أعمارهم بين أربع سنوات و12 سنة، بعد تناولهم وجبة غداء من الأرز وفول الصويا والعدس.

 

وتقدم المدرسة وجبات مجانية بموجب برنامج حكومي لتوفير وجبات للأطفال في الظهيرة وهو أكبر برنامج لتوفير وجبات للتلاميذ في العالم إذ يشمل 120 مليون طفل.

 

وقالت فرق طبية تعالج الأطفال إنها تعتقد أنّ الوجبات كانت ملوثة بمبيدات حشرية.

 

ونقلت مانجو ديفي طاهية المدرسة التي مرضت أيضاً بعد تناولها الوجبة إلى المستشفى. وقالت للصحفيين إنه كانت هناك طبقة من الشوائب فيما يبدو في قاع زجاجة الزيت.

 

وقالت: “عندما رأيت الزيت بدا وكأن هناك طبقة في قاع الزجاجة، تصورت أن هذا زيتاً مصنوعاً في المنازل لأنه كثيراً ما تكون هناك شوائب في القاع عندما يصنع الزيت في المنازل، وبصفة عامة لا يكون لدينا سوى كمية من الزيت تكفي لإعداد وجبة واحدة لأنه لا يوجد مكان للتخزين”.

 

وقالت قنوات تلفزيونية إن أحزاباً معارضة اتهمت الحكومة التي يقودها حزب، جاناتا دال، في الولاية بالتأخر في نقل الأطفال إلى المستشفيات وشارك عشرات في احتجاجات بالشوارع.

 

وزار سوشيل كومار مودي، الزعيم المحلي لحزب بهاراتيا جاناتا الحزب المعارض الرئيسي في الهند، الأطفال وذويهم في المستشفى.

 

كما زار راجيف براتاب رودي وهو عضو آخر في حزب بهاراتيا جاناتا الأطفال، وقال للصحفيين إنه كان من الممكن إنقاذ المزيد من الأرواح لو نقل الأطفال للمستشفى سريعاً.

 

وقال مسؤول بالشرطة إنه لا يمكن أن يحدد بشكل قاطع سبب التسمم، لكن التحقيق سيتركز على الزيت المستخدم في إعداد الوجبة.

 

ويشتبه الأطباء المعالجون في أن الطعام تلوث بمبيد حشري، وأشارت تقارير إعلامية إلى أن الزيت ربما كان مخزناً في حاوية سبق وضع مبيد حشري بها.

 

وأضاف: “لدينا أدلة ظرفية لكن محور التحقيق ستكون ناظرة المدرسة الهاربة”، وتابع أن الشرطة تحاول العثور عليها.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث