عائلة البلتاجي تصف التهم الموجهة له بالفارغة

عائلة البلتاجي تصف التهم الموجهة له بالفارغة

عائلة البلتاجي تصف التهم الموجهة له بالفارغة

القاهرة- (خاص) من أحمد المصري

قالت والدة الدكتور محمد البلتاجي، على قناة “الجزيرة مباشر مصر”، الجمعة، إنها “لم تحزن بشأن اعتقال نجلها، بل زادها شرفا” واصفة الاتهامات الموجهة لـه بـ”الفارغة، ويعلم حقيقتها من عاش معه”.

 

وأضافت: “مشهد القبض على محمد فرحني، لا هو حرامي ولا قاتل، بل ابني شجاع، وكما يقولون عليه أسد المنصة”.

 

وتابعت: “لو عادت بنا الأيام لم نكن لنمنعه من العمل السياسي”، لافتة إلى أنه لو حاول الهرب خارج مصر كنت “هعتبره خائنًا”.

 

وطلبت والدة البلتاجي من نجلها أن “يثبت، لأن فيه ملايين البلتاجي هيدافعوا عنه”.

 

وطالبت الفريق أول عبد الفتاح السيسي بأن “يتقي الله في الشعب”.

 

 فيما قالت شقيقة البلتاجي وجيهة، على القناة ذاتها، إنها فخورة بشقيقها، ووصفته بـ “زعيم الأمة”، معتبرة أن شقيقها المقبوض عليه “ليس له أي انتماء سياسي، ولم يشارك في أي مظاهرات دعت إليها جماعة الإخوان”.

 

وأضافت، أن القبض على محمد البلتاجي ليس نهاية المطاف، والشعب كله محمد البلتاجي،على حد قولها ، مشيرة إلى أن وسائل الإعلام تحاول تشويه صورة شقيقها لأنه “رمز ثورة 25 يناير، والدولة العميقة تحاول القضاء على رموز الثورة”.

 

وذكرت أن قوات الشرطة ألقت القبض على زوجها، رغم أنه “ليس له انتماء سياسي، ولم يشارك في أية مسيرات”.

 

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث