المقاولون العرب تقتنص مشروعاً في نيجيريا بـ320 مليون دولار

عضو في مجلس الشركة يؤكد أنّ هذا المشروع يعد أكبر مشروع حصلت عليه شركة مقاولات مصرية في إفريقيا.

المقاولون العرب تقتنص مشروعاً في نيجيريا بـ320 مليون دولار

القاهرة – (خاص) من محمد عز الدين

 

فيما يعد مؤشراً على عودة شركات المقاولات المصرية بقوة إلى الأسواق الإفريقية، حصلت شركة المقاولون العرب على مشروع إعادة إنشاء وتطوير طريق أنوجو- بورت هاركوت، بنيجيريا. 

 

وقال المهندس محسن صلاح، رئيس مجلس إدارة شركة المقاولون العرب، إنه تم اعتماد إسناد المشروع من المجلس التنفيذي الفيدرالي للحكومة النيجيرية، بقيمة إجمالية قدرها حوالي 320 مليون دولار، وجار إجراءات التعاقد، والحصول على أمر الإسناد.

 

وقد أشارت الصحف النيجيرية إلى إسناد المشروع إلى شركة المقاولون العرب المصرية، في تقرير صحفي نشر فى 22 أغسطس/آب الجاري، ولم يكشف عنه في الصحافة المحلية والعربية حتى اليوم. 

 

وأكد المهندس أشرف ثابت، عضو مجلس إدارة الشركة إلى أن هذا المشروع يعد أكبر مشروع حصلت عليه شركة مقاولات مصرية في إفريقيا، مؤكداً أنّ نيجيريا تعد من أقدم الدول التي تتواجد بها الشركة، إضافة إلى غينيا، كما أن بهما أكبر حجم أعمال للشركة.

 

وأضاف أنّ حصول شركات المقاولات المصرية على عقود تنفيذ مشروعات بدول إفريقيا له أهداف إيجابية، يتقدمها توطيد أواصر التعاون مع هذه الدول، وتوفير العملة الصعبة، بالإضافة إلى خلق فرص عمل للشباب فى هذه المشروعات.

 

ويضع المهندس إبراهيم محلب، وزير الإسكان والمرافق والمجتمعات العمرانية، على رأس أولوياته، منذ توليه المسئولية، التعاون مع الدول الإفريقية، وعودة وتوسيع حجم أعمال شركات المقاولات المصرية في إفريقيا، وعقد اجتماعاً مع سفراء 22 دولة بهذا الشأن، كما بعث بخطابات لحكومات الدول الإفريقية أكد خلالها أنّ مصر تسعى لمزيد من التعاون مع دول إفريقيا، وأن شركات المقاولات المصرية تعمل على توسيع حجم أعمالها بهذه الدول.

 

ويعدّ فوز شركة المقاولون العرب بهذا المشروع إحدى ثمار هذه الجهود، ومن المتوقع خلال الأيام القادمة، أن تحصل شركات المقاولات المصرية على عقود تنفيذ مشروعات أخرى في إفريقيا، نظرًا لما يوليه وزير الإسكان من دعم لهذا الملف، خاصة أنّ له علاقات وطيدة مع كبار المسئولين بدول إفريقيا.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث