الشرق القطرية: النظام في سوريا يدفع ثمن فظائعه

الشرق القطرية: النظام في سوريا يدفع ثمن فظائعه

الشرق القطرية: النظام في سوريا يدفع ثمن فظائعه

وقالت الصحيفة القطرية أنه خلال الساعات الأربع والعشرين الماضية اتضحت صورة المشهد الدولي المستاء والمنزعج من استخدام النظام السوري للسلاح الكيميائي ضمن سياسته الجهنمية، ومخططه الأمني لإبادة شعبه ضمن استراتيجية الأرض المحروقة للحفاظ على ما تبقى من أركانه المهتزة.

 

وأضافت أن قطر أعربت مجددا عن إدانتها واستنكارها الشديدين للجرائم التي يرتكبها النظام السوري ضد شعبه، وآخرها استخدام الأسلحة الكيميائية المحرمة دوليا في (الغوطة الشرقية)، كما طالبت في الوقت نفسه مجلس الأمن الدولي بتحمل مسؤولياته وتوفير الحماية للشعب السوري ومحاكمة المتورطين في هذه الجرائم، واعتبرت قطر في مداخلة لسعادة السفير سيف مقدم البوعينين مندوب قطر الدائم لدى جامعة الدول العربية، أمام الاجتماع غير العادي لمجلس الجامعة على مستوى المندوبين الدائمين امس، والمخصص لتدارس الأوضاع الخطيرة في سوريا، أن استخدام النظام السوري للأسلحة الكيميائية هو أمر يتنافى مع القيم والأعراف والقوانين الدولية، محملا النظام السوري المسؤولية الكاملة عن كل ما ينتج عن ذلك.

 

وتابعت بالقول أنه من المهم التنويه هنا إلى أن العالم إذا كان قد صمت على جرائم النظام السوري طيلة الفترة الماضية التي تجاوزت العامين من القتل والتدمير، فلن يسكت أو يبقى مكتوف الأيدي أمام الاستخدام المكثّف للأسلحة المحظورة ضد الأبرياء، وهناك مسؤولية دولية تبرر أي تدخل عسكري، من دون موافقة الامم المتحدة بسبب الفيتو الروسي والصيني، بموجب “مسؤولية حماية المدنيين” التي صوتت عليها الجمعية العامة للامم المتحدة عام 2005.

 

واختتمت بأن النظام وحده سيدفع الثمن، وعليه أن يتحمل نتائج ما يرتكبه من فظائع. بعد أن أقدم على مغامرة غير محسوبة العواقب، وربما لم يفكر في أنها ستكون بداية نهايته.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث