الصين تتهم زوجين بشراء وبيع معلومات بطريقة غير مشروعة

السلطات الصينية تحتجز بريطاني وزوجته الأمريكية في اتهامات رشا ضد شركة بريطانية لصناعة الأدوية.

الصين تتهم زوجين بشراء وبيع معلومات بطريقة غير مشروعة

بكين- قالت وسائل إعلام حكومية اليوم إنّ الصين اتهمت شخصين يعملان في مجال استشارات المخاطر وهما رجل بريطاني وزوجته الامريكية بشراء وبيع معلومات بطريقة غير مشروعة وسط تحقيق في أنحاء البلاد بصناعة العقاقير.

 

وتم احتجاز البريطاني بيتر همفري وزوجته الامريكية يي ينغ زينج في شنغهاي في العاشر من يوليو/ تموز بينما كانت الشرطة تحقق في اتهامات رشا ضد شركة جلاكسو سميث كلاين البريطانية لصناعة الادوية.

 

وقال محقق الشرطة في شنغهاي لو وي في قناة تلفزيون سي.سي.تي.في.التي تديرها الدولة إنّ الزوجين حصلا “بطريقة تعسفية” على كثير من المعلومات بشأن السجلات المحلية والسفر الدولي وسجلات العقارات.

 

وأضاف أنّ الزوجين باعا المعلومات لمحامين وشركات متعددة الجنسيات ومؤسسات مالية.

 

وقال همفري في بيان أذاعته قناة التلفزيون أنه استخدم من وقت لاخر وسائل غير مشروعة.

 

وقالت مصادر مختلفة لديها علم بالموضوع إنّ شركة تشاينا هوايز لاستشارات المخاطر التي أسسها همفري وزوجته كانت تعمل لحساب عدة شركات من بينها جلاكسو سميث كلاين.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث