البلتاجي يتهم الجيش المصري بقتل الجندي في رفح

البلتاجي يتهم الجيش المصري بقتل الجندي في رفح

البلتاجي يتهم الجيش المصري بقتل الجندي في رفح

القاهرة- (خاص) من محمد عبد الحميد

اتهم القيادي بجماعة الإخوان المسلمين محمد البلتاجي في تسجيل فيديو قيادات الجيش المصري بأنهم من دبروا حادث رفح الأخير والذي أسفر عن مقتل جندي بطريقة وحشية كي يتخذ الانقلابيون من الحادث مبررا للمجازر الدموية التي ترتكب بحق أنصار الرئيس محمد مرسي واستمرار مسلسل القبض على القيادات الإخوانية.

 

وتساءل البلتاجي في الفيديو الذي بثته “قناة الجزيرة” عن ترسانة الأسلحة والذخيرة التي ادعى الانقلابيون أنها مخبأة داخل رابعة العدوية وفى منازل الجماعة الإخوان.

 

وقال: “أين تلك الأسلحة ولماذا لم يستخدمها الإخوان في مواجهه قوات الجيش والداخلية وقت فض الاعتصام وفى لحظات القبض عليهم”.

 

وأضاف أن جماعة الإخوان جماعة سلمية وتُهم ممارستها للإرهاب مجرد افتراءات يروج لها خصومها.

 

ودعا البلتاجي كافة قيادات الجماعة المقبوض عليهم إلى رفض الاعتراف بقضاة التحقيقات كونهم يعملون في ظل الحكم الانقلابي وأن على كل القيادات ألا تجيب على أية أسئلة توجه إليهم، وأن يستعينوا بالصبر في مواجهة المحنة.

 

كما دعا البلتاجي الشعب المصري إلى أن يثور ويساند جماعة الإخوان في رفض الانقلاب على الشرعية وإعلان تأييدهم لعودة مرسي كرئيس شرعي للبلاد، لافتا إلى أن مبارك خرج من السجن وليس صحيحا ما يقال انه وضع تحت الإقامة الجبرية في مستشفى المعادي، ولكن الحقيقة أنها حراسة عالية بغرض حمايته كونه رمزا لنظام فاسد.

 

وقال مصدر أمني بوزارة الداخلية المصرية إن ما ذكره البلتاجي عن قتل الجيش لجنود رفح مجرد أكاذيب تضاف إلى سلسة الأكاذيب التي سبق وروج لها من قبل البلتاجي وقت اعتصام رابعة العدوية، وسوف يحاكم عليها كونها تمثل إساءة إلى المؤسسة العسكرية وتثير الفتنة في الشارع المصري.

 

وأكد المصدر أن أجهزة الأمن تعمل حاليا على معرفة حيثيات وصول مقطع فيديو البلتاجي إلى قناة الجزيرة وأين تم تصويره، مؤكدا أن هذا الإجراءات تتم الآن إلى جانب إجراءات البحث عن البلتاجي في إحدى القرى بمحافظة الشرقية.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث