واشنطن بوست: ماذا تغير منذ إعدام سيد قطب؟

واشنطن بوست: ماذا تغير منذ إعدام سيد قطب؟

واشنطن بوست: ماذا تغير منذ إعدام سيد قطب؟

 إرم – ألقت جريدة واشنطن بوست الأمريكية الضوء على محاكمات قيادات الإخوان في مصر، وقالت إن “أول حبس تلقاه مرشد الإخوان محمد بديع بسبب عمله مع الجماعة كان في عام 1965، وكان زميله في الزنزانة آنذاك سيد قطب، المفكر الإسلامي البارز الذي أعدمته الحكومة فيما بعد، وأصبح إعدامه نقطة تحول في مصر الحديثة”.

 

وأضافت الصحيفة “أن بديع الآن عاد إلى المحكمة، ويأمل المسؤولون المصريون أن تتم محاكمته بشكل مختلف هذه المرة، كجزء من ضربة أخيرة قاصمة إلى جماعة الإخوان، وليس مجرد خطوة أخرى في جهود قمع الجماعة”.

 

وتنقل الصحيفة عن عماد شاهين، أستاذ العلوم السياسية في الجامعة الأمريكية في القاهرة، قوله إن “القبض على بديع (70 عاماً) هو رسالة واضحة بأن هذه هي المواجهة الكبرى، وأنها ليست فقط مسألة لي ذراع”.

 

 

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث