المرأة تجد سعادتها بعد الطلاق أكثر من الرجل

المرأة تجد سعادتها بعد الطلاق أكثر من الرجل

المرأة تجد سعادتها بعد الطلاق أكثر من الرجل

إرم – (خاص) من هيا كنعان

يعتقد الكثيرون أن الطلاق أصعب على المرأة، وأنها تتأثر به ويصعب عليها تجاوزه بشكل يفوق الرجل، ولكن دراسة بريطانية حديثة أظهرت عكس ذلك، وأن النساء يتأقلمن بشكل أفضل من الرجال مع الحياة بعد الطلاق مع أنهن أكثر عرضة للمعاناة من الصعوبات المالية.

 

 أظهرت دراسة التي أجراها باحثون من كلية الأعمال في “كينغستون”  أن النساء يكنّ أكثر سعادة خلال فترة تستمر حتى 5 سنوات ما بعد نهاية الزواج.

 

وقالت الدراسة أن الرجل قد يشعر بارتياح بعد الطلاق، بينما تجد المرأة إحساسا بالسعادة، وخاصة إذا كانت حياتها الزوجية مليئة بالآلام.

 

وقال الباحث يانيس جيورجيليس “في الدراسة أخذنا بعين الاعتبار أن الطلاق قد يكون له في بعض الأحيان تأثيراً مالياً سلبياً على النساء، وعلى الرغم من ذلك فهو يجعلهن أكثر سعادة من الرجال”، وأضاف إن ذلك قد يعزى إلى أن النساء اللواتي يتخلصن من زواج تعيس يشعرن بحرية أكبر بعد الطلاق مقارنةً بالرجال.

 

وشملت الدراسة 10 آلاف شخص في المملكة المتحدة تتراوح أعمارهم بين 16 و60 عام طلب منهم بشكل منتظم إعطاء علامة لمدة سعادتهم قبل وبعد حدث مهم في حياتهم.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث