السلطات السورية تطلق سراح الفنان يوسف عبدلكي

أحد أفراد أسرة عبدلكي يؤكد إطلاق سراحه بعد احتجازه من قبل السلطات السورية لمدة شهر.

السلطات السورية تطلق سراح الفنان يوسف عبدلكي

عمّان – قالت أسرة الفنان التشكيلي السوري المعارض يوسف عبدلكي إنّ السلطات السورية أطلقت سراحه، الخميس، بعد مرور شهر على اعتقاله في أعقاب توقيعه وثيقة تطالب بتنحي الرئيس بشار الأسد.

 

وقال أحد أفراد أسرته إنّ “يوسف أطلق سراحه” وأنه الآن مع أصدقائه في دمشق.

 

واعتقل عبدلكي (62 عاما) وهو فنان تشكيلي ومصور رفض الفرار من حملة تستهدف المعارضين السلميين يوم 18 من يوليو/ تموز عند حاجز طريق في محافظة طرطوس الساحلية ثم نقل إلى دمشق.

 

وكان عبدلكي أحد اثنين لم يغادرا سوريا أو يختبئا فيها من بين 70 شخصية وقعت الوثيقة التي تطالب بتنحي بشار الأسد.

 

وعلى مدى عشرات السنين تطرقت أعمال عبدلكي لموضوعات القمع والاضطرابات الاجتماعية. وهو عضو في هيئة التنسيق الوطنية لقوى التغيير الوطني الديمقراطي في سوريا وهي جماعة تسعى للانتقال السياسي بطريقة سلمية.

 

وكان عبدلكي نفسه ينظم حملات على مدى عقود للافراج عن المعتقلين السياسيين.

 

وسبق اعتقال عبدلكي بين عامي 1978 و 1980 ثم أقام في فرنسا لمدة 24 عاماً قبل عودته لوطنه. ومنع في السفر في السنوات القليلة الماضية. ورفض أن يقيم في الغرب بشكل دائم قائلاً: “إذا اشتعل حريق في بيتك فعليك أن تبقى فيه لإطفاء النيران”.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث