الحكومة اليمنية تعتذر عن حروب “صالح” ضد الجنوب وصعدة

الحكومة اليمنية تعتذر عن حروب "صالح" ضد الجنوب وصعدة

الحكومة اليمنية تعتذر عن حروب “صالح” ضد الجنوب وصعدة

اليمن – (خاص) من عبداللاه سُميح

 

نقل التلفزيون اليمني الأربعاء اعتذارا على لسان الحكومة اليمنية الحالية لأبناء المحافظات الجنوبية والشرقية ومحافظة صعدة شمالي اليمن والمناطق المجاورة لها، عن الحروب التي شنها النظام السابق بقيادة علي عبدالله صالح، عملا بالتوصيات التي أقرتها اللجنة الفنية للإعداد والتحضير لمؤتمر الحوار الوطني والنقاط الإحدى عشر التي أقرها فريق القضية الجنوبية المشارك بالمؤتمر.

 

وكان اعتذار حكومة الوفاق اليمنية نيابة عن النظام السابق وكل الأطراف والقوى السياسية التي أشعلت حرب صيف 1994م ضد الجنوب، وحروب صعدة التي قامت ضد الحوثيين ست مرات ما بين عامي 2004 – 2010م، ولكافة ضحايا الصراعات السياسية السابقة.

 

واعتبر بيان الاعتذار الذي أجاز صيغته الرئيس اليمني عبدربه منصور هادي يوم الثلاثاء وأقره مجلس الوزراء اليمني الأربعاء برئاسة رئيس الحكومة محمد سالم باسندوة تلك الحروب:”خطأ أخلاقياً تاريخياً لا يجوز تكراره، وتلتزم حكومة الوفاق بالعمل على توفير ضمانات عدم تكراره من خلال اتخاذ الخطوات الرامية لتحقيق المصالحة الوطنية والعدالة الانتقالية والسعي إلى إصدار القوانين الكفيلة بتحقيق ذلك”.

 

كما دعا البيان الأطراف السياسية والمجتمعية والفعاليات الدينية والثقافية والفكرية إلى دعم مصالحة وطنية شاملة تعيد للمجتمع لحمته الوطنية وتنشر روح التسامح والقبول بالآخر.

 

مضيفا “كما تدعو حكومة الجمهورية اليمنية إلى التصدي لكل ما يهدد الوحدة الوطنية والسلام الاجتماعي وتدعو الجميع للتصرف بروح المسؤولية الوطنية والتسامح والإخاء”.

 

وعوّلت الحكومة اليمنية في اعتذارها على مخرجات مؤتمر الحوار الوطني، حيث قال البيان :”إن مخرجاته تمثل أهم الضمانات لعدم العودة إلى الماضي، من خلال الدستور الجديد الذي سيضمن مبادئ وأحكام ضامنة للمواطنة المتساوية والاحترام وحماية وصيانة حقوق الإنسان، وتوزيع السلطة والثروة وتحديد شكل الدولة وتغيير منظومة الحكم إلى نظام جديد” – حسب بيان التلفزيون الرسمي.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث