قاتل أمريكي يُسلم بعد أن قتل زوجته ووضعها في أنبوب بالسعودية‎

رجل أمريكي يعتنق الإسلام في السجن بعد نحو عام واحد من تنفيذه لجريمة قتل زوجته السيرلانكية.

قاتل أمريكي يُسلم بعد أن قتل زوجته ووضعها في أنبوب بالسعودية‎

الرياض – اعتنق رجل أمريكي الجنسية، متهم بقتل زوجته، الإسلام خلال توقيفه في السجن في السعودية، بعد أن كان يعتنق المسيحية إبان وقوعه في الجريمة.

 

وتنظر المحكمة العامة بالرياض في قضية مقتل مقيمة سيريلانكية الجنسية، عثر عليها داخل أنبوب خاص يستخدم في كشف الغاز والنفط، وذلك بعد اتهام ممثل هيئة التحقيق والادعاء العام زوجها (أمريكي الجنسية) بقتلها، مستغلاً نفوذه الوظيفي في الشركة التي يعمل بها.

 

وبدأت قصة الحادثة عندما تلقت شرطة محافظة الخرج بلاغاً من الشركة التي يعمل فيها المتهم الأميركي، عن وجود جثة متيبّسة في وضع الجلوس، وترتدي لباساً نسائياً داخل أنبوب بئر خاصة لاستكشاف الغاز والنفط، مشيراً إلى أن الجهات الأمنية أوقفت المتهم الأميركي، بناء على شهادة العمال السعوديين والصينيين.

 

وقال مصدر إن المتهم الأميركي اعترف بأن هذه هي زوجته التي عثر عليه داخل أنبوب وتم إغلاق الغطاء من الجهتين بواسطة اللحام من الجهتين، ودفن الأنبوب في باطن الأرض، مشيراً إلى أن زوجته تغيّبت عنه منذ أشهر لخلافات أسرية وخُلقية، ولم يبلغ عنها الجهات الأمنية بذلك.

 

وبيّن المصدر أن المتهم الأميركي كلف عدداً من العمال السعوديين والصينيين بإغلاق غطاء الأنبوب، الذي عُثر فيه على الجثة، بواسطة اللحام على فترتين زمنيتين مختلفتين، وأمر بدفن الأنبوب قبل ستة أشهر من اكتشاف الحادثة، كون أن المتهم يعمل مشرف حفر آبار في المناطق التي تستكشف فيها شركة أرامكو السعودية عن النفط والغاز.

 

وأشار المصدر إلى أن المتهم أمر عاملاً صينياً بتلحيم أنبوب حديدي من جهة واحدة في موقع حفر آبار، والجهة الأخرى وهو الرابط بين الأنبوبين يتم لحامه من صفيح حديدي في وجهة واحدة، وأمر بوضع قطعة حديد في شكل نصف دائري على الغطاء ليسهل فتحه وإغلاقه.

 

ولفت المصدر إلى أن المتهم الأميركي كان يعتنق الديانة المسيحية وقت وقوع الجريمة، وزوجته (القتيلة) بوذية الديانة، إلا أن المتهم اعتنق الإسلام بعد نحو عام واحد من تنفيذ الجريمة خلال وجوده في السجن، وذلك بحسب صحيفة المرصد السعودية.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث