كنائس بالمنيا تلغي قداسها لأول مرة من 1600 سنة

كنائس بالمنيا تلغي قداسها لأول مرة من 1600 سنة

كنائس بالمنيا تلغي قداسها لأول مرة من 1600 سنة

القاهرة – ألغت كنائس بالمنيا في مصر القداس الثاني، وذلك لأول مرة من 1600 سنة ، مكتفية بقداس واحد مختصر، فيما لم تقم صلوات بعدد آخر من الكنائس، التي تم الإعتداء عليها، وسط يوم وصفه المصلون بـ”الحزين”.

 

ومن جانبه أكد القس “سلوانس لطفي”، راعي دير السيدة العذراء، والأنبا “إبرام” بقرية “دلجا” بمركز “ديرمواس” جنوب المنيا قائلا : ” لم نقم صلوات قداسات الأحد لأول مرة من عمر الدير أي من 1600 عام.

 

وأضاف “القس لطفي” : ” أنصار الرئيس المعزول محمد مرسي يواصلون هدم دير “السيدة العذراء” والأنبا إبرام الذي يضم 3 كنائس داخله ، منهم كنيسة آثرية، كما قام متشددون بالكتابة على أسوار الدير ( تبرعوا لمسجد الشهداء) .”

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث