صادرات الفن البريطاني تسجل مستويات عالية

صادرات الفن البريطاني تسجل مستويات عالية

صادرات الفن البريطاني تسجل مستويات عالية

 

لندن ـ أظهرت الاثنين بيانات ارتفاع قيمة صادرات القطع الفنية البريطانية لأعلى مستوى لها منذ الازمة الائتمانية على الرغم من القواعد الجديدة التي تعطي الفنانين الراحلين نصيبا من ثمن إعادة بيع أعمالهم الفنية.

 

وقال بيان لشركة سويت اند ماكسويل للمعلومات القانونية والتي تملكها تومسون رويترز إن قيمة القطع الفنية والثقافية التي صدرت من بريطانيا ارتفعت بنسبة 32 في المئة الى 1.97 مليار جنيه استرليني (3.06 مليار دولار) خلال العام حتى مايو/ ايار 2012 .

 

وفي أول يناير/ كانون الثاني 2012 تم توسيع “أمر حقوق إعادة البيع للفنانين” والذي يسمح للفنانين بالحصول على نسبة مئوية من قيمة إعادة بيع انتاجهم لتستفيد منه ثروة وورثة الفنانين الذين رحلوا عن الحياة منذ أقل من 70 عاما.

 

وأصبح من حق هؤلاء الحصول على ما يصل إلى أربعة في المئة من ثمن إعادة بيع أي قطعة أصلية. ولم تكن هذه الحقوق تشمل في بريطانيا سابقا سوى الفنانين الذين مازالوا على قيد الحياة.

 

وقالت سويت اند ماكسويل إن صادرات الفن الحديث وهي النوعية التي من المرجح أن تكون الأكثر تأثرا بالقواعد الجديدة قفزت بنسبة 105 في المئة عن العام السابق إلى 687 مليون جنيه استرليني بحلول مايو/ ايار 2012 وهي زيادة أسرع من باقي السوق.

 

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث