فيرديناند: تل أبيب أروع مكان زرته في حياتي

فيرديناند: تل أبيب أروع مكان زرته في حياتي

فيرديناند: تل أبيب أروع مكان زرته في حياتي

بوظبي- (خاص) من أحمد نبيل

المدافع الدولي وقائد مانشستر يونايتد ريو فيرديناند يكشف عن الأشخاص، والأماكن، والمباريات الهامة في حياته وكذلك عن لحظات مرت عليه في مانشستر يونايتد والتي كان لها الأثر الكبير في مسيرته. 

 

وقال فيرديناند في حوار مع الموقع الرسمي للنادي عن أن العاصمة الإسرائيلية تل أبيب هي أحد الأماكن الرائعة التي زارها في حياته، وأن نيلسون مانديلا أعظم شخصية بالنسبة له والأرجنتيني دييغو أرماندو مارادونا هو أعظم لاعب.

 

وأضاف فيرديناند في الحوار: “أعظم لاعب كرة قدم رأيته دييغو مارادونا هو أفضل لاعب كرة في التاريخ. لقد كان البطل بالنسبة لي في طفولتي وكان أحد مصادر الإلهام الرئيسية بالنسبة لي. إن ما قام به في مباراة إنكلترا في مونديال 1986، ذلك الهدف ولا أعني بذلك هدفه الذي سجله بيد الرب، ولكن الهدف الآخر الأسطوري الذي راوغ فيه جميع اللاعبين ووضع الكرة في مرمى بيتر شيلتون. كان شيئاً لا يصدق لقد عشقت كل شيء كان يقوم به في لعبه كرة القدم. لقد كان يلعب الكرة كما لو كان فنانًا مبدعًا”.

 

وعن أهم مباراة شارك فيها قال: “من المؤكد أنها المباراة التي فزنا فيها 7-1 على إي سي روما. أتذكر كلمات السير أليكس فيرغسون بعد المباراة حيث قال إننا قد لا نحقق هذا النوع من الانتصارات إلا مرة واحدة في العمر. لقد كانت هذه اللحظة التي سارت فيها الأمور على ما يرام وحصل كل لاعب منا على 8 أو 9 درجات من 10 في تقييم الأداء في تلك الليلة. كان يمكن أن نفوز على أي فريق في العالم في هذه المباراة”.

 

وعن أعظم مكان قام بزيارته ففجر مفاجأة مدوية قائلاً: “لا يمكنني أن أحدد مكانًا واحداً، لكي أكون منصفاً. إلا أنني مضطر لاختيار مكانين. العاصمة الاسرائيلية تل أبيب هي أحد الأماكن الرائعة التي يمكنك الذهاب إليها. لقد أمضيت وقتًا رائعًا هناك، الطقس، الطعام، الناس ، وكذلك سيدني كذلك أحد الأماكن الرائعة. لقد كنت هناك مع يونايتد قبل قليل، لقد أمضيت فترةً رائعة هناك وأرغب في أن اصطحب أسرتي في زيارة إلى سيدني. حقيقةً أنا من عشاق آسيا، أحب اليابان، أندونيسيا، تايلاند، كوريا الجنوبية. لقد قضيت أوقاتًا رائعة عندما ذهبت إلى كل هذه الأماكن”.

 

وعن أعظم شخص قابله فقال دون تردد “نيلسون مانديلا. لو أنك تقصد الإلهام، فإنه يمثل مصدر الإلهام، بالنسبة للأشخاص الذين يضحون بحياتهم من أجل أمة أو شعب ولا يسببون أي آلام لأي شخص، فإنني أعتقد أننا يجب أن نتعلم شيئًا من ذلك. أجد أنه من الصعب أن أتخيل كيف أن شخصاً واحدًا نجح في القيام بما قام به بمفرده، في الواقع هذا أمر مذهل”.

 

وعن أعظم شيء مر عليه في صفوف يونايتد قال: “يكفي أن تكون جزءًا من تاريخ هذا النادي. عندما تقرأ عن تاريخ النادي وعن تقاليده، وتجد نفسك وسط كل هذا وتصبح جزءاً من ذلك فإن ذلك يعد إنجازاً كبيراً في حد ذاته. كما أن هذه القيمة تزداد أهمية في حالة اقترانها بتحقيق ألقاب. كما أن مشجعونا، الذين نجدهم في أي مكان نذهب إليه حول العالم، هم أفضل مشجعي كرة قدم في العالم. لذلك فإن اعتبر ذلك الشعور هو الأفضل على الإطلاق أن تكون جزءًا من هذا كله”.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث