غرق ستة مهاجرين أفارقة قبالة سواحل صقلية

غرق ستة مهاجرين أفارقة قبالة سواحل صقلية

غرق ستة مهاجرين أفارقة قبالة سواحل صقلية

روما – ذكر خفر السواحل في ايطاليا أن ستة مهاجرين قادمين من إفريقيا غرقوا قبالة سواحل جزيرة صقلية السبت.

 

وقال روبرتو داريجو من خفر السواحل إن قارب صيد طوله 18 متراً يقلّ نحو 120 مهاجراً جنح على بعد 40 متراً من شاطئ قريب من مدينة كاتانيا.

 

ونجح معظم المهاجرين الذي قدموا على متن قارب صيد في الوصول للبر، لكن على ما يبدو أن الستة الغرقى لم يستطيعوا السباحة.

 

وصرح داريجو لمحطة سكاي إيطاليا التلفزيونية أن معظم المهاجرين من سوريا ومصر وجميعهم دون الثلاثين.

 

وعادة ما يصل المهاجرون الأفارقة إلى ساحل صقلية من جهة الجنوب أو لجزيرة لامبيدوزا في الجنوب على بعد 110 كيلومترات من تونس، وقال داريجو أنه لم يسبق أن وصل قارب لمهاجرين إلى وسط الساحل الشرقي لصقلية ما يحمله على الاعتقاد بأنه ضل طريقه.

 

ويسعى آلاف المهاجرين للوصول لسواحل جنوب إيطاليا كل صيف حين تكون المياه هادئة عند مضيق صقلية، ما يسمح بعبور قوارب صغيرة غالباً من ليبيا وتونس.

 

ويأتي اللاجئون بحثاً عن عمل في دول الاتحاد الأوروبي، ولا يمكث كثيرون في ايطاليا ويرحل من يبقون أو من يتم احتجازهم من قبل السلطات الإيطالية لبلادهم.

 

وتقول المفوضية العليا لشؤون اللاجئين التابعة للأمم المتحدة إن نحو ثمانية آلاف لاجئ ومهاجر وصلوا لسواحل إيطاليا الجنوبية في النصف الأول من العام، معظمهم من إفريقيا لاسيما ليبيا التي تعاني من اضطرابات منذ الإطاحة بالزعيم معمر القذافي في 2011.

 

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث