الحياة: أسباب الارتباك الأمريكي حيال الأزمة المصرية

الحياة: أسباب الارتباك الأمريكي حيال الأزمة المصرية

الحياة: أسباب الارتباك الأمريكي حيال الأزمة المصرية

قالت صحيفة الحياة أن هناك ارتباكاً واضحاً في الموقف الأمريكي حيال الأزمة المصرية، وهو ما عكسته مواقف واشنطن المتذبذبة في هذا الشأن، حيث اختلف الموقع الأمريكي منذ سقوط الرئيس السابق محمد مرسي، بين المعارضة والتأييد، إزاء ما حدث.

 

وتحدث الكاتب طارق أبو العينين عن التصريح الأخير لوزير الخارجية الأمريكية جون كيري عندما قال إن “الإدارة الأمريكية ترغب في عودة الأمور في مصر إلى طبيعتها”، وهو ما فسره الإسلاميون بدعوة لعودة الرئيس محمد مرسي لسدة الحكم، في حين فسرته المعارضة بضرورة العودة للمسار الديمقراطي الذي أهدره مرسي خلال عام من حكمه.

 

وقال أبو العينين “هذا الارتباك يعكس في نهاية الأمر خللاً بنيوياً في المنطق الحاكم لسياسات الولايات المتحدة تجاه مصر ولعلاقة فرقاء المشهد السياسي في مصر بالأميركيين وببعضهم بعضاً. وهو خلل تطور تاريخياً وفي شكل طردي مع المسار المتعرج والمتقلب لثورة يناير”.

 

وتطرق الكاتب إلى أدوار جماعة الإخوان المسلمين خلال حكمها مصر عندما عملت على تسويق نفسها وتوصيل فكرة للولايات المتحدة أنها ستكون الداعم المستقبلي لها، وهو الموقف الذي انعكس على القوى المدنية، وهو ما أدى إلى الدعوة لاستئصال الحركة من المشهد السياسي المصري، حيث فسره الكاتب على أنه رد فعل من الداخل على نتاجاً لانهيار الاستراتيجية الأمريكية في مصر.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث