السودان يطرد 20 موظفاً بمفوضية الأمم المتحدة للاجئين في دارفور

مفوضية الأمم المتحدة لا تجد تفسيراً لطرد موظفيها الذين لم تجدد الحكومة تصاريحهم في حين لم تواجه وكالات أخرى هذا الإجراء.

السودان يطرد 20 موظفاً بمفوضية الأمم المتحدة للاجئين في دارفور

جنيف – قالت مفوضية الأمم المتحدة العليا لشؤون اللاجئين إن السودان طرد 20 من موظفيها العاملين في مساعدة مئات آلاف ممن شردتهم الحرب في إقليم دارفور.

 

وقالت المتحدثة باسم المفوضية ميليسا فليمنج في مؤتمر صحفي اعتيادي في جنيف إن السودان لم يجدد تصاريح عمل 20 موظفاً من بين 37 موظفاً دولياً بالمفوضية يعملون في دارفور.

 

ولم يكن لدى المفوضية تفسير لطرد موظفيها الذين كانوا يقيمون جميعاً في الفاشر في شمال دارفور الذي وصفته فليمنج بأنه “محور رئيسي للعمليات”.

 

ولم تذكر تفاصيل عن الموظفين لكنها قالت إن إبعادهم لا يرتبط بجنسياتهم على ما يبدو.

 

وقالت إن من المعتقد أن حكومة الخرطوم وليس المسؤولين المحليين هي التي اتخذت قرار عدم تجديد التصاريح.

 

ولم تواجه وكالات أخرى تابعة للأمم المتحدة مثل صندوق الأمم المتحدة للطفولة (يونيسيف) وبرنامج الأغذية العالمي أي مشكلة عند تجديد تصاريح العاملين لديها.

 

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث