الببلاوي:الأولوية للأمن والاقتصاد

الببلاوي:الأولوية للأمن والاقتصاد

الببلاوي:الأولوية للأمن والاقتصاد

 

القاهرة ـ (خاص) من محمد عز الدين

 

في أول تصريح له حول الموقف المتأزم في الشارع المصري حاليا قال الدكتور حازم الببلاوى، الخبير الاقتصادى المكلف بتشكيل الحكومة، إن تنظيم الإخوان لا يمتلك القوة الكافية للتغلب على المعارضة سواء المدنية أو العسكرية، لكن مواصلتهم الهجوم والتحريض ضد الوحدات والمنشآت العسكرية أو غيرها، تحت شعار أن المعركة مستمرة، يثير الكثير من المخاوف.

 

وأضاف الببلاوى أن التنظيم يريد أن يفقد الناس الثقة بما حققته ثورة 30 يونيو/حزيران، وأن حالة عدم الاستقرار مستمرة، ما يؤدي بدوره إلى إرباك الأوضاع الداخلية، ونقل هذا المشهد المضطرب إلى المجتمع الدولي، ليظل هو أيضاً على ارتباكه فى تعامله مع الأوضاع الجديدة، وأنه إذا كان نظام محمد مرسي، الرئيس السابق غير مستقر ومرتبك، فإن من جاء بعده مرتبك كذلك.

 

وعلى مستوى مواجهة مشاكل الجماهير المتراكمة جراء فشل الحكومة السابقة، أوضح الببلاوي أن الحكومة المقبلة، بدلاً من أن تعمل على دعم الاستقرار للنهوض بالاقتصاد، ستواجه محاولات مستمرة لإظهار مصر بأنها غير مستقرة، ومع ذلك فإن تنظيم الإخوان لايملك قوة كافية للتغلب على قوى المعارضة سواء كانت مدنية أو عسكرية، وهو فقط يريد توصيل رسالة بأن المعارضة غير قادرة على حفظ الاستقرار والأمان.

 

وبسؤاله عن الاستعانة بأحد كوادر حزب الحرية والعدالة فى التشكيل الجديد، قال: لم أستعن بأحد حتى الآن، ولن أنظر إلا للكفاءة، وإذا حدث أن تورطنا في هذا الأمر وكان بعض المرشحين لهم انتماء سياسى، فأنا لا أرفضه طالما لم يكن داعية أو ناشطاً سياسياً، ولن أقصي أحداً لاتجاهه لفصيل دون الآخر ما دام يعمل لمصلحة البلد ويتمتع بالكفاءة.

 

وأكد  رئيس الوزراء المكلف على أن أولوياته تتمثل فى حفظ الأمن فى الشارع المصرى حتى تستطيع البلاد أن تلتقط أنفاسها، ما يتيح الفرصة لجذب الاستثمارات، وأن الملف الثانى فى أولوياته هو الاقتصاد وكيفية النهوض بمصر اقتصادياً، سواء من خلال الاستثمارات أو إعادة فتح مئات المصانع المغلقة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث