ملك الأردن يقوم بزيارة مفاجئة لحدود بلاده مع سوريا

ملك الأردن يقوم بزيارة مفاجئة لحدود بلاده مع سوريا

ملك الأردن يقوم بزيارة مفاجئة لحدود بلاده مع سوريا

 

عمان ـ (خاص) من حمزة العكايلة

 

زار الملك عبدالله الثاني بشكل مفاجئ، إحدى وحدات قوات حرس الحدود على الواجهة الشمالية الشرقية المحاذية للحدود الأردنية مع سوريا.

 

واستمع الملك وقائد الجيش مشعل الزبن إلى ايجاز عسكري قدمه قائد حرس الحدود العميد حسين الزيود، وقدم قائد الوحدة ايجازا تفصيليا حول الواجبات المناطة بالوحدة.

 

ويرجع مراقبون أسباب الزيارة بأن الملك عبد الله مثلما يؤكد التزام بلاده في عدم التدخل في الشؤون الداخلية السورية، إلا أنه يريد إيصال رسالة بأن بلاده مستعدة لكافة الاحتمالات، وهو ما أكد عليه قبل نحو شهر أثناء تخريجه فوجاً عسكريا، بأن الأردن قادر على اتخاذ كافة الإجراءات اللازمة لحماية أمنه إذا تهدد بفعل الأزمة السورية الملتهبة، في ظل تقاعس العالم عن تقديم حلول جذرية للقضية السورية.

 

ويربط مراقبون بين زيارة الملك وتصريحات رئيس الأركان المشتركة في الجيش الأمريكي الجنرال مارتن ديمبسي في رسالة وجهها إلى الكونغرس قبل أيام حين عدّد مختلف الخيارات الواردة للقيام بتدخل عسكري في سوريا، ومنها شن غارات جوية تستهدف المضادات الجوية للنظام السوري، إضافة إلى قواته البحرية والجوية وصواريخه، وإقامة منطقة حظر طيران لمنع النظام من قصف مواقع المعارضة، وإقامة مناطق عازلة لحماية مواقع مثل الحدود مع تركيا والأردن، وهو خيار يستوجب استخدام القوة لحماية هذه المناطق وسيكلف أكثر من مليار دولار شهرياً وفقا لديمبسي.

 

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث