قتلى وجرحى باشتباكات جمعة نبذ العنف والإرهاب

قتلى وجرحى باشتباكات جمعة نبذ العنف والإرهاب

قتلى وجرحى باشتباكات جمعة نبذ العنف والإرهاب

القاهرة– 

قالت مصادر طبية إن ستة اشخاص قتلوا وأصيب 163 آخرون في اشتباكات بالاسكندرية ثاني كبرى المدن المصرية، والتي شهدت اشتباكات ضارية في المدينة استخدمت فيها طلقات الرصاص والخرطوش وقذف رجال الحشود بالحجارة من فوق أسطح المباني.

 

ووردت تقارير عن إصابة سبعة متظاهرين أيضا في اشتباكات بمدينة دمياط في دلتا النيل، وقال شهود عيان إن اشتباكات بطلقات الخرطوش والزجاجات الحارقة والحجارة وقعت بين مؤيدين ومعارضين لمرسي في مدينة الأقصر السياحية في جنوب البلاد.

 

وقال شاهد إن قوات الأمن أطلقت قنابل الغاز المسيل للدموع على المشاركين في الاشتباكات وفرقتهم في شوارع جانبية. وقال مدير الإسعاف في المدينة إن ثلاثة أشخاص أصيبوا.

 

وقال مدير مديرية الصحة بالإسكندرية محمد سليمان إن 86 مصابا نقلوا لمختلف مستشفيات وزارة الصحة بالمدينة.

 

المصريون يحتشدون

 

نزل مئات الألوف إلى الشوارع في القاهرة ومدن أخرى مساء الجمعة، استجابة لدعوة القائد العام للقوات المسلحة الفريق أول عبد الفتاح السيسي للمصريين، لإعطاء الجيش تفويضاً شعبياً لمواجهة العنف، الذي اندلع بعد الإطاحة بمرسي في الثالث من يوليو/تموز.

 

ويقول مؤيدو مرسي الذين سقط أغلب الضحايا منهم، إن مظاهراتهم ومسيراتهم سلمية وتتعرض لهجمات بلطجية وقوات من الجيش والشرطة، لكن شهود عيان يقولون إن كثيراً من الاشتباكات يكون طرفها الآخر سكان أو تجار تتعطل حياتهم اليومية أو أعمالهم.

 

وقال شاهد إن اشتباكات بالحجارة وقعت بين مؤيدين لمرسي وسكان في حي شبرا بشمال القاهرة، بعد أن هتف مؤيدو مرسي ضد السيسي خلال تجمعهم أمام مسجد بعد صلاة الجمعة لتنظيم مسيرة.

 

وقال أحمد طاحون وهو طبيب بالمستشفى الميداني في رابعة العدوية الذي نقل إليه المصابون في شبرا: “استقبلنا ما يقرب من 60 حالة، ما بين حالات خرطوش وجروح قطعية في الوجه والرأس وباقي مناطق الجسم.”

 

وقال شهود عيان ومصادر أمنية إن اشتباكات استخدمت فيها الأعيرة النارية وقعت اليوم الجمعة في محطة الحافلات بمدينة دمياط على البحر المتوسط بين مؤيدين ومعارضين للرئيس المعزول. وقالت المصادر إن ستة أشخاص أصيبوا ونقلوا بسيارات إسعاف إلى مستشفى دمياط العام.

 

وقال شاهد إن أنصار مرسي كانوا يتأهبون لركوب حافلات إلى القاهرة للمشاركة في المظاهرات المؤيدة له عندما وقعت الاشتباكات. وفي مدينة المحلة وقعت اشتباكات مماثلة بمحطة السكة الحديد بالمدينة وقالت وكالة أنباء الشرق الأوسط إن عشرة أشخاص أصيبوا فيها.

 

 

ميدان التحرير

 

حلقت طائرات هليكوبتر من طراز اباتشي، فوق رؤوس المحتجين في ميدان التحرير بوسط القاهرة يوم الجمعة، خلال احتجاج معارض للرئيس المعزول محمد مرسي المنتمي الى جماعة الاخوان المسلمين.

 

وطارت الطائرات في الجو فوق الحشود التي كانت تلوح بالأعلام، وتهتف لإبداء التاييد للجيش الذي عزل مرسي في الثالث من يوليو/تموز.   

 

 

حبس مرسي

 

وأصدر قاضي التحقيق المنتدب من محكمة استئناف القاهرة، المستشار حسن سمير، قراراً بحبس الرئيس المصري السابق محمد مرسي لمدة 15 يوماً على ذمة التحقيقات التي تجرى معه بعد اتهامه بالتخابر مع حركة حماس للقيام بأعمال عدائية في البلاد، والهجوم على المنشآت الأمنية، واقتحام السجون المصرية.

 

وقام القاضي باستجواب مرسي ومواجهته بالأدلة وتوجيه الاتهامات له في الجرائم التي ارتكبها وآخرون.

 

وتضمنت لائحة الاتهامات المسندة إلى مرسي: “السعي والتخابر مع حركة حماس للقيام بأعمال عدائية في البلاد، والهجوم على المنشآت الشرطية، والضباط والجنود واقتحام السجون المصرية وتخريب مبانيها ووضع النيران عمدا في سجن وادي النطرون”.

 

بالإضافة إلى ذلك “تمكين السجناء من الهرب وهروبه شخصياً من السجن وإتلاف الدفاتر والسجلات الخاصة بالسجون واقتحام أقسام الشرطة وتخريب المباني العامة والأملاك، وقتل بعض السجناء والضباط والجنود عمداً مع سبق الإصرار، واختطاف بعض الضباط والجنود”.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث