القدس العربي: سورية…أسلحة ضد القاعدة لا ضد النظام

الصحيفة تلفت إلى مماطلة الإدارة الأمريكية في تسليح المعارضة السورية بأعذار مختلفة، وأنّ الوعود الذي يطلقها سياسيون أمريكيون ما هي إلا للاستهلاك المحلي، في سعي من واشنطن للتدخل عسكريا ومباشرة بالوضع السوري.

القدس العربي: سورية…أسلحة ضد القاعدة لا ضد النظام

وقالت الصحيفة إنّ رئيس أركان الجيش الامريكي الجنرال مارتن ديمبسي عدد خمسة سيناريوهات للتعامل العسكري مع سورية، ولم يتضمن أي من هذه السيناريوهات تسليح المعارضة. 

 

ويبدو أن رئيس أركان الجيش الامريكي كغيره من المسؤولين في الغرب يخشى وصول الاسلحة إلى أيدي الجهاديين، ويفضل تدخلاً أمريكياً مباشراً (حسب سيناريوهاته) يتراوح بين خيار شن غارات جوية تستهدف المضادات الجوية للنظام، إضافة إلى قواته البحرية والجوية وصواريخه، إضافة لخيار نشر الآلاف من عناصر القوات الخاصة والقوات البرية للهجوم وتأمين المواقع الرئيسية خاصة مخابئ الاسلحة الكيماوية.

 

وأضافت الصحيفة، أنه من الواضح أنّ الغرب يماطل، ولا يبدو أنه يفكر بإشراك قواته في الحرب، ومن غير المتوقع أن يرسل اسلحة ثقيلة تواجه الدبابات والطائرات وقادرة على ردع الغارات الجوية.

 

وتختتم بقولها، ما نخشاه أن يقدم الغرب على تسليح المعارضة بمعدات قادرة على مواجهة مقاتلي القاعدة فقط، وغير قادرة على وقف تقدم قوات نظام الاسد.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث