السيسي يطلب تفويضاً شعبياً لمواجهة الإرهاب

السيسي يطلب تفويضاً شعبياً لمواجهة الإرهاب

السيسي يطلب تفويضاً شعبياً لمواجهة الإرهاب

القاهرة – طالب عبد الفتاح السيسي قائد القوات المسلحة المصرية الشعب بالنزول إلى الشارع الجمعة القادمة، وتفويضه لمواجهة الإرهاب، والتعامل بحسم ضد العنف القائم في الشوارع.

 

وقال السيسي في كلمة خلال حفل تخرج الكلية الحربية المصرية، إنه عرض على الرئيس المعزول محمد مرسي 3 توصيات للخروج من الأزمة لكنها رجع ورفضها، ورفض التحدث في الأمر والنقاش فيه، وقال السيسي “أنا لم أخدع مرسي، وموقفي موقف وطني، كل بياناتي كانت تعرض على الرئيس قبل نشرها”، وأضاف “نصحت التيار الديني بعدم الترشح للرئاسة، كما حذرت منذ 5 شهور من تحول الصراع من سياسي إلى ديني”.

 

وختم قائد القوات المسلحة مستنكراً الشائعات حول انشقاقات تحدث داخل الجيش المصري، حيث أقسم 3 مرات قائلاً “الجيش المصري على قلب واحد”.

 

المصريون يفوضون الجيش للمواجهة الإخوان

وبعد الخطاب، طالب المصريون المتواجدون في الميادين الآن بتفويض الجيش المصري بالتدخل والقبض على قيادات جماعة الإخوان المسلمين ومحاسبتهم على قتل الشعب المصري، مؤكدين على عدم تنازلهم عن القصاص، رداً على تصريحات السيسي الأخيرة.

 

وفي أثناء تشيع جثمانه من ميدان التحرير، طالب عم الشهيد عمرو محمد، الذي سقط علي يد أعضاء جماعة الإخوان، الفريق عبد الفتاح السيسي بمواجهة الإرهابين والقصاص للشهداء، كما طالب الشعب المصري في نفس الوقت للنزول للشارع كي يقتص بيده من  الإخوان”، قائلا: “عمرو مات ولكن هناك 33 مليون عمرو في الشوارع والميادين”، وأكد عم الشهيد على أن الشعب المصري سيقتص بيده من جماعة الإخوان في حالة عدم قيام مؤسسات الدولة بمواجهة إرهاب جماعة الإخوان، والقصاص منهم على قتل الشعب المصري.

 

وطالب المصريون في الميادين الأربعاء في أثناء استكمال احتفالات بثورة يوليو بتفويض الجيش المصري بالتدخل والقبض على قيادات جماعة الإخوان المسلمين ومحاسبتهم على قتل الشعب المصري، مؤكدين علي عدم تنازلهم عن القصاص.

 

تمرد تدعم السيسي

كما قالت حركة تمرد الشبابية بمصر إنها تؤيد دعوة القائد العام للقوات المسلحة لاحتجاجات الجمعة لإعطاء الجيش تفويضا بمواجهة العنف بعد عزل الرئيس الإسلامي محمد مرسي في وقت سابق من الشهر الحالي، وقال محمود بدر منسق حركة تمرد “ندعو الشعب إلى الخروج للشوارع الجمعة لدعم قواته المسلحة التي نساندها ونحن سعداء لاضطلاعها بدورها لمواجهة العنف والإرهاب الذي تمارسه جماعة الاخوان المسلمين”.

 

 

الإخوان يرفضون التهديدات

من جهة أخرى، قال عصام العريان القيادي بجماعة الاخوان المسلمين بمصر إن دعوة القائد العام للقوات المسلحة الفريق أول عبد الفتاح السيسي إلى مظاهرات حاشدة تهديد للجماعة، وقال العريان على صفحته على موقع فيسبوك الاربعاء “تهديدك لن يمنع الملايين من الحشد المستمر.” ووصف السيسي بأنه “قائد انقلابي يقتل النساء والاطفال والركع السجود”.

 

وفي اشتباكات بالشوارع مع قوات الأمن ومتظاهرين معارضين للرئيس الاسلامي محمد مرسي قتل نحو 100 شخص منذ عزل الجيش مرسي في الثالث من تموز/يوليو أغلبهم من أنصار جماعة الاخوان التي ينتمي لها.   

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث