كيري: إسرائيل ستفقد شرعيتها إذا لم تبدأ بالمفاوضات

كيري: إسرائيل ستفقد شرعيتها إذا لم تبدأ بالمفاوضات

كيري: إسرائيل ستفقد شرعيتها إذا لم تبدأ بالمفاوضات

القدس- (خاص) من محمود الفروخ

 

كشفت صحيفة هآرتس العبرية على موقعها الالكتروني الاحد أن أحد أسباب موافقة رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتنياهو لاستئناف المفاوضات هو الطريقة الحادة التي تحدث بها وزير الخارجية الأمريكي جون كيري معه .

 

وقالت الصحيفة نقلا عن مسؤولين أمريكيين وإسرائيليين شاركوا في المحادثات أن كيري ابلغ نتنياهو بشكل حاد خلال لقاءه الاخيرة معه أن إسرائيل ستواجه حملة دولية لإزالة الشرعية عنها إذا ما استمر الجمود والتعنت بشان موضوع الاستيطان موضحة أن القرار الأوروبي ساعد كيري في اقناع نتنياهو بضرورة العودة إلى المفاوضات وعدم الإستمرار بالتعنت والتصلب وفرض الشروط.

 

وأوضحت الصحيفة أن كيري أبلغ نتنياهو أنه يعارض القرار الأوروبي لكن لا بد من اتخاذ خطوات من أجل اقناع الاوروبيين بالعدول عن مثل هذه القرارات وأن الأمل الوحيد للتخفيف من الموقف الأوروبي هو الموافقة على اطلاق المفاوضات واحداث حالة من الحوار من أجل التوصل إلى تقدم في العملية السلمية وإنهاء حالة الجمود التي وصلت اليها.

 

و قام رئيس دولة اسرائيل شمعون بيرس الليلة الماضية بإجراء مكالمة هاتفية للرئيس الفلسطيني محمود عباس ابو مازن، مهنئا على قراره بالعودة الى المفاوضات المباشرة ، مؤكدا له بأنه اتخذ القرار الصحيح والشجاع وفقا لما نشره موقع القناة العاشرة للتلفزيون الاسرائيلي .

 

وقال بيرس للرئيس عباس “لا تستمع للمتشككين، لقد فعلت الصواب كذلك نتنياهو”، وأضاف “لا يوجد بديل غير السلام لمصلحتنا ومصلحتكم، لقد اتخذت قرارا جريئا وتاريخيا بالعودة الى طاولة المفاوضات، لذلك لا تستمع للمتشككين” . وأضاف بيرس “كذلك رئيس الوزراء نتنياهو اتخذ قرارا شجاعا ويدرك أيضا بأنه قرار تاريخي، ونحن سوف نعمل كل ما بوسعنا من أجل حل الصراع وأن نعيش معا في سلام” . بدوره رد الرئيس الفلسطيني عباس بالقول حسب القناة العاشرة “نأمل أن نحصل على دولة والتي سوف تعيش بسلام الى جانب اسرائيل” .

 

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث