إسرائيل لن تفرج عن الأسرى الأردنيين حتى لو ماتوا

إسرائيل لن تفرج عن الأسرى الأردنيين حتى لو ماتوا

إسرائيل لن تفرج عن الأسرى الأردنيين حتى لو ماتوا

عمان- (خاص) من حمزة العكايلة

 

كشفت مؤسسة التضامن لحقوق الإنسان عن اجتماع عقد قبل يومين في سجن عوفر الإسرائيلي ضم ممثلين عن الحركة الأسيرة وجهاز المخابرات الإسرائيلية لمناقشة أوضاع الأسرى الأردنيين المضربين عن الطعام.

 

وقال محامي المؤسسة محمد العابد نقلا عن الأسير الأردني محمد صبحة إن ممثلي جهاز المخابرات الإسرائيلية أبلغوهم بشكل واضح استحالة الإفراج عن أي من الأسرى الأردنيين المضربين عن الطعام الذين يقضون أحكاما مؤبدة خاصة الأسير عبد الله البرغوثي حتى لو أدى ذلك إلى وفاته داخل السجن، لافتاً إلى أن ممثلي المخابرات رفضوا أيضا اقتراح نقل هؤلاء الأسرى إلى السجون الأردنية من أجل إكمال مدة اعتقالهم هناك.

 

ويأتي قرار المخابرات الإسرائيلية وكأنه رد على جلسة عاصفة عقدها مجلس النواب الأردني قبل أسابيع لمناقشة أوضاع الأسرى، طالبوا فيها بالرد على إسرائيل بطرد سفيرهم من عمان أو خطفه كما اقترح النائب طارق خوري.

 

وقال محامي الأسرى الأردنيين في السجون الإسرائيلية فواز الشلودي إن الأسير عبد الله البرغوثي المحكوم بالسجن لمدة (67 مؤبدا) يعاني من تدني مدى الرؤية والتهابات شريانية، ودخل في مرحلة اللارجوع كما يطلق عليها الأطباء والتي لا يمكن خلالها معالجة أي عضو يصاب بخلل.

 

وأشار إلى أن الحالة الصحية للأسرى المضربين عن الطعام منذ 80 يوم، في تدهور مستمر، حيث يعانون من هبوط في ضغط الدم والأملاح، وآلام شديدة في منطقة القلب والصدر، لافتا إلى أن السفارة الأردنية في تل ابيب لم تحرك ساكنا منذ اللحظه الأولى لاعتقال الأسرى ولم تقم بزيارة أي من الأسرى.

 

يشار أن 5 أسرى أردنيين هم عبد الله البرغوثي ومنير مرعي وعلاء حماد ومحمد الريماوي وحمزة الدباس بدأوا منذ تاريخ 2 أيار 2013 إضرابا مفتوحا عن الطعام مطالبين بالإفراج عنهم أو نقلهم إلى السجون الأردنية من أجل إكمال مدة اعتقالهم هناك.

 

ويبلغ عدد الأسرى الأردنيين في السجون الإسرائيلية 21 أسيراً اعتقلوا بعد الانتفاضة الفلسطينية الثانية (بعد عام 2000) تتراوح محكومياتهم بين 67 حكما مكررا بالمؤبد و24 شهرا، بتهم شملت حيازة الأسلحة والتدريب العسكري والتسبب بالموت والتفجير وصناعة العبوات الناسفة والقتل والخطف والانتماء لمنظمات غير مشروعة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث