التيار السلفي الأردني يتوعّد الجيش السوري الحر

محمد الشلبي أحد أبرز قادة التيار السلفي يقر بأن سلفيون أردنيون تسللوا إلى سوريا للجهاد، ويتوقع حرباً مستقبلية بين الإسلاميين والعلمانيين.

التيار السلفي الأردني يتوعّد الجيش السوري الحر

عمّان – لوح محمد الشلبي “أبو سياف”، أحد أبرز قادة التيار السلفي الجهادي في الأردن، بشن حرب على الجيش السوري الحر، فور سقوط النظام في سوريا.

 

وتوقع ارتفاع وتيرة المواجهة في سورية بين المقاتلين الإسلاميين والعلمانيين في حال “سقوط النظام” بحسب تعبيره، في وقت أعلن متشددون باكستانيون أن حركة “طالبان باكستان” أقامت معسكرات، ودفعت بمئات المقاتلين إلى سورية للقتال ضد الجيش السوري، في استراتيجية تهدف إلى ترسيخ الصلات مع القيادة المركزية لتنظيم “القاعدة”.

 

وقال “أبو سياف”: “إنّ الاشتباكات المسلحة التي وقعت أخيراً بيننا وبين مقاتلين علمانيين يتبعون الجيش الحر، شر لا بد منه، لاختلاف الطريقة والمنهاج”.

 

واتهم بعض كتائب الجيش الحر بافتعال الاشتباكات، قائلاً: “هم الذين يبدأون القتال، لقد استهدفوا مقاتلونا غير مرة على أيدي عملاء يتبعون هذا الجيش، ولديهم علاقات مع النظام في دمشق”.

 

واعترف أبو سياف أن مقاتلي السلفية الجهادية الأردنيين، عبروا الحدود إلى داخل سوريا، بهدف “تحكيم شريعة الله سبحانه وتعالى”.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث