إيقاف برنامج أطفال سعودي بسبب العنف اللفظي

إيقاف برنامج أطفال سعودي بسبب العنف اللفظي

إيقاف برنامج أطفال سعودي بسبب العنف اللفظي

الرياض- أوقفت السلطات السعودية المختصة عرض برنامج خاص بالأطفال بسبب (عنف لفظي تعرضت له طفلة) خلال إحدى حلقاته، حيث تم زجرها وتعنيفها إلى أن بكت، وهو ما أثار حفيظة الجمهور.

 

وقال المتحدث الرسمي بإسم هيئة الإذاعة والتلفزيون السعودي صالح المغيليث إنه تم إيقاف عرض البرنامج الكوميدي (مقالب مذيع) الذي تعرضه قناة أجيال للأطفال إثر حلقة عرضت في القناة وظهرت فيها طفلة وهي تجيب على تساؤلات وجهت إليها بلهجة حادة وغير مقبولة من قبل مذيعة البرنامج ومساعديها.

 

وذكر المغيليث إنه يتم الآن مساءلة فريق البرنامج الذي طلبت منهم إدارة القناة تقديم اعتذار للطفلة وأسرتها ولجميع مشاهدي القناة من الأطفال.

 

وأضاف إن رئيس هيئة الإذاعة والتلفزيون تلقى اتصالاً من رئيس هيئة حقوق الإنسان الدكتور بندر العيبان أعرب فيه عن استغرابه لما ظهر في تفاصيل البرنامج الذي عرض، ووجه بأن تقوم الهيئة باتخاذ كافة الإجراءات التي تمنع تقديم مثل هذه البرامج، وأهمية الاعتذار عن كل ما حصل في حق الطفلة لأن ذلك يتنافى مع حقوق الطفل.

 

ولاقى برنامج مقالب مذيع انتقادات عديدة من المشاهدين، واتهمه البعض بأنه يستغل براءة الأطفال في صورة أشبه بالكاميرا الخفية، وأظهرت آخر حلقاته الرعب الذي حل بطفلة شاركت فيه مما جعل بعض الحقوقيين يقدمون شكاوى لهيئة حقوق الإنسان والتلفزيون مطالبين بإيقافه.

 

وأبدى عدد من المغردين استياءهم من الحلقة، وأنشؤوا وسماً (هاشتاق) على موقع (تويتر) أسموه “عنف لفظي ضد طفلة بالتلفزيون السعودي”، هاجموا خلاله البرنامج الذي قدم المقلب، وطالبوا بمساءلة المسؤولين عنه.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث