الشرطة التركية تحتجز 30 شخصاً مناهضين للحكومة

الشرطة التركية تحتجز 30 شخصاً مناهضين للحكومة

الشرطة التركية تحتجز 30 شخصاً مناهضين للحكومة

اسطنبول- أكد محامون وتقارير إعلامية محلية إن الشرطة التركية ألقت القبض على نحو 30 شخصا في اسطنبول الثلاثاء بعد ان احتجزت لفترة وجيزة أكثر من الف شخص في حملة امنية موسعة في اعقاب احتجاجات عنيفة مناهضة للحكومة استمرت عدة اسابيع.

 

ورفض مدع عام في اسطنبول اخلاء سبيل اعضاء محتجزين من مجموعة التضامن مع محتجي ميدان تقسيم وهي جماعة نشطاء تتألف من أحزاب سياسية ونقابات ومنظمات غير حكومية تعارض خطط تطوير متنزه غازي في المدينة.

 

وقتل خمسة اشخاص واصيب آلاف آخرون خلال الاحتجاجات التي بدأت سلمية في اواخر مايو آيار الماضي بشأن خطط لاعادة تطوير المتنزه في اسطنبول الا انها تحولت الى تحد اوسع نطاقا لحكومة رئيس الوزراء طيب اردوغان.

 

واستخدمت الشرطة الغاز المسيل للدموع وخراطيم المياه ليلة بعد ليلة في اسطنبول وانقرة ومدن اخرى في محاولة لفض الاحتجاجات الغاضبة رفضا لما يعتبره البعض اسلوب اردوغان الاستبدادي المتزايد في الحكم.

 

وتمثل هذه الاحتجاجات اخطر تحد شعبي لأردوغان خلال السنوات العشر التي قضاها في الحكم وشوهت صورة تركيا بوصفها نموذجا للإستقرار على مقربة من منطقة الشرق الأوسط المضطربة.

 

واتهمت الشرطة مجموعة التضامن مع محتجي ميدان تقسيم بتعكير صفو النظام العام من خلال تنظيم الاحتجاجات. وقالت وسائل إعلام محلية إن عدة عنابر نوم للطلبة استهدفت خلال مداهمات الثلاثاء.

 

وقال المحامي حسن كيليغ عضو مجلس نقابة المحامين في اسطنبول لرويترز ان النقابة علمت بأن حوالي 30 شخصا اعتقلوا الثلاثاء بعدما كانت الشرطة احتجزت اصلا 1042 شخصا.

 

واشارت نسخة من سجلات الشرطة اطلعت عليها رويترز الى ان مجموعة التضامن مع محتجي تقسيم صنفت على انها جماعة غير مشروعة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث