ابتكار جديد لتبريد الهواء في مزرعة بدبي

مدير مزرعة الروابي لتربية الأبقاء يساهم بتصميم جديد ,اسلوب تبيرد قلل من نفوق العجول الصغيرة وزاد الانتاج.

ابتكار جديد لتبريد الهواء في مزرعة بدبي

دبي – تضم مزرعة الروابي لتربية الأبقار وإنتاج الحليب في دبي 11 ألف رأس منها سبعة آلاف منتجة للحليب، وتبلغ مساحتها 112 فداناً وتضم حظائر للأبقار مكيفة الهواء.

 

وبلغ إنتاج البقرة اليومي في 2010، 17 لتراً فقط، وباستلام، رامي حمد، إدارة المزرعة قرر إعادة تصميم الحظائر واستخدم مبردات صناعية للهواء، فزاد الإنتاج اليومي لرأس الأبقار من الحليب إلى 27 لتراً.

 

وقال حمد: “اخترنا مبردات مناسبة للبيئة هنا في دبي، المبردات تعمل آليا لكننا حولناها هنا إلى التشغيل اليدوي لتلائم البيئة هنا في دبي”.

 

وتستخدم مزرعة الروابي 600 جهاز لتبريد الهواء في 34 حظيرة للأبقار. ويجري تنفيذ تعديلات في تصميم كل الحظائر لتقليص ارتفاع أسقفها بهدف إزالة جيوب الهواء الساخن من داخلها.

 

وساهم التصميم الجديد وأسلوب التبريد في تقليص معدل نفوق العجول الصغيرة في المزرعة، وغطيت حظائر العجول بمظلات واقية من أشعة الشمس وخفض ارتفاع أسقفها فتراجع معدل النفوق من نحو الثلث في فصل الصيف إلى بضعة رؤوس في الوقت الحالي.

 

لكن أهم ابتكارات رامي حمد في مزرعة الروابي حتى الآن هو تزويد 84 ممراً بين الحظائر والأجنحة المخصصة لحلب الأبقار برشاشات للمياه، لتستمتع فيها الماشية بحمام بارد يخفف عنها حرارة الطقس.

 

ويصل المعدل السنوي المتوسط لإنتاج الحليب لكل رأس من الأبقار في مزرعة الروابي حاليا إلى 9000 لتر بزيادة 2000 لتر عن الوقت السابق لتولي رامي حمد الإدارة.

 

وقال المدير إن الروابي سوف تنشيء مزرعة أخرى في مدينة العين.

 

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث