جامعة حلب تسحب الدكتوراه الفخرية التي منحتها لأردوغان

جامعة حلب تسحب الدكتوراه الفخرية التي منحتها لأردوغان

جامعة حلب تسحب الدكتوراه الفخرية التي منحتها لأردوغان

 

دمشق ـ سحب مجلس جامعة حلب شهادة دكتوراه فخرية في العلاقات الدولية كان قد منحها عام 2009 لرئيس حكومة تركيا رجب طيب أردوغان.

 

واقترح المجلس تشكيل لجنة حقوقية من أساتذة وخبراء مختصين في القانون، تتولى تحريك دعاوى قضائية ضد أردوغان بتهمة “تخريب الاقتصاد الوطني في سوريا”.

 

وقال رئيس جامعة حلب الدكتور خضر الأورفلي، خلال اجتماع مجلس الجامعة، إن “طي قرار منح أردوغان شهادة الدكتوراه الفخرية، جاء استجابة لرغبة مجالس الجامعات السورية والأوساط الأكاديمية والطلابية بسحب شهادة الدكتوراه من أردوغان، وذلك بسبب تآمره على الشعب السوري وممارساته التعسفية بحق المحتجين الأتراك”.

 

واعتبر الأورفلي أن هذا القرار “رسالة تضامن قوية مع الشعب التركي الصديق الرافض لسياسات أردوغان العدائية”، مؤكدا أن جامعة حلب “ستبقى على الدوام الجسر المعرفي والثقافي مع الجامعات التركية”.

 

وكان أردغان تسلم في عام 2009 شهادة دكتوراه فخرية من جامعة حلب، قال حينها رئيس جامعة حلب الدكتور محمد نزار عقيل، في كلمة ألقاها بحفل تسليم شهادة، إن من يملك في زماننا القدرة على الوقوف بشموخ في وجه أعاصر الظلم والاستبداد التي اجتاحت عالمنا هو “رجل كبير ومواطن شريف يستحق أكثر من هذا التقدير الأكاديمي ويستحق كل الحب والتقدير والاحترام من شعوب العالم”.

 

وكان أردوغان انتقد السلطات السورية على خلفية تعاملها مع الحراك المطالب بالحرية والديمقراطية، مطالبا الرئيس السوري بشار الأسد بالتنحي.

 

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث