أسعار النفط ترتفع بدعم بيانات صينية وأمريكية

أسعار النفط ترتفع بدعم بيانات صينية وأمريكية

أسعار النفط ترتفع بدعم بيانات صينية وأمريكية

 

نيويورك- ارتفعت العقود الآجلة للنفط الخام قليلا في معاملات هزيلة الاثنين لتعوض خسائرها التي منيت بها في وقت سابق بينما تحاول السوق استيعاب بيانات متباينة للنشاط الاقتصادي والصناعي من الولايات المتحدة والصين أكبر بلدين مستهلكين للنفط في العالم.

 

وأظهرت بيانات رسمية تباطؤ النمو السنوي للناتج المحلي الإجمالي الصيني إلى 7.5 بالمئة في الربع الثاني من 2013 وهي المرة التاسعة في العشر مرات الأخيرة التي يتراجع فيها معدل النمو. لكن الطلب الصيني على النفط انتعش في يونيو حزيران مسجلا أعلى مستوياته في أربعة أشهر بالتزامن مع انتهاء أعمال الصيانة بمصافي تكرير.

 

وفي الولايات المتحدة أفادت الأرقام بارتفاع مبيعات التجزئة دون المتوقع في يونيو حزيران لتعزز مؤشرات على تباطؤ اقتصادي في حين أظهر تقرير منفصل ارتفاع مؤشر للنشاط الصناعي في منطقة نيويورك.

 

وقال جين مكجيليان المحلل لدى تراديشن إنرجي في ستامفورد بولاية كونيتيكت “حققت السوق مكاسب كبيرة في الأسبوعين الأخيرين والأسعار تتضمن بالفعل العوامل الرئيسية الثلاثة حاليا.

 

“مجلس الاحتياطي الاتحادي (البنك المركزي الأمريكي) لن يتراجع عن التحفيز وهناك انخفاض قدره 20 مليون برميل في مخزونات النفط الخام بالولايات المتحدة والأحداث في مصر تتجه إلى الهدوء. السؤال الآن ما العامل الجديد الذي سيدفع الأسعار للصعود؟”

 

وارتفع عقد أقرب استحقاق لخام برنت 28 سنتا ليتحدد سعر التسوية عند 109.09 دولار للبرميل بعد أن نزل في وقت سابق عن 108 دولارات. ويحل أجل عقد أغسطس آب الثلاثاء.

 

وزاد سعر الخام الأمريكي 37 سنتا ليغلق عند 106.32 دولار للبرميل بعد أن هبط عن 105 دولارات في وقت سابق من الجلسة وذلك بعد صدور بيانات مبيعات التجزئة الأمريكية.

 

وجاءت أحجام التداول في كلا العقدين دون المتوسط حيث سجلت مستوى أقل بنسبة 36 بالمئة عن المتوسط المتحرك لثلاثين يوما في عقود الخام الأمريكي وأقل سبعة بالمئة في عقود برنت.

 

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث