مصر تواجه خطر الإستبعاد من تصفيات المونديال

مصر تواجه خطر الإستبعاد من تصفيات المونديال

مصر تواجه خطر الإستبعاد من تصفيات المونديال

القاهرة- فجرت صحيفة الهداف الجزائرية قضية خطيرة، بتأكيدها إلى أن إلغاء الدوري المصري لكرة القدم، للمرة الثانية على التوالي يطيح بامال المصريين في الصعود إلى نهائيات كاس العالم 2014 في البرازيل، واستعانت الصحيفة في شرح وجهة نظرها ببنود اللائحة وقالت أن كل الشروط تنطبق على المنتخب المصري وبالتالي فإنه اقرب للاستبعاد منه إلى الصعود. 

 

وأضافت الصحيفة الجزائرية أنه لابد أن يتقدم مسؤولي الكرة المصرية باسباب مقنعة لأعضاء الاتحاد الدولي، وشرح ابعاد إلغاء المسابقة في هذا التوقيت لاسيما انها كانت قاب قوسين او أدني من الانتهاء، فلم يعد هناك متبقياً منها سوى مرحلتي تحديد البطل وايضا الهابطين إلى الدرجة الثانية، بالاضافة إلى ايضاح الموقف الأمني في البلاد حتى يقتنع الفيفا بكل ذلك تجنبا لمنح بطاقة الصعود إلى غينيا صاحبة المركز الثاني في المجموعة. 

 

ويبدو أن الصحيفة لجأت إلى هذا الفرض تحسبا لمواجهة المنتخب المصري في الجولة الاخيرة من التصفيات، وبالتالي الاستناد عليها كنقطة قانونية ترجح كفة فريقها دون الانتظار لمباراة فاصلة او غيره وضمان الصعود للمرة الثانية على التوالي لنهائيات كاس العالم.

 

وربما تكون السابقة الأولى التي تتعرض فيها احدى الدول لهذا الموقف خاصة لو لم تكن في حالة حرب، فعندما تم ايقاف الدوري في نهاية الستينيات من القرن الماضي كان السبب مقنعا لدي مسؤولي الاتحاد الدولي وهو ظروف الحرب وتوابعها، وهو ما جعل مصر بعيدة عن منظور العقوبات.

 

وطبقا لهذه المعطيات، فقد بات المنتخب المصرى مهددا بعدم استكمال مشواره في تصفيات كاس العالم لكرة القدم، وصعود نظيره الغيني صاحب المركز الثاني في مجموعته بدلا منه، وذلك بناء على لوائح الاتحاد الدولي (الفيفا) والتي تنص على أن من حقه استبعاد أي منتخب من مشوار التصفيات لو قامت بلاده بإلغاء مسابقة الدوري المحلي موسمين متتاليين دون أسباب قاهرة يقتنع بها الفيفا.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث