إضراب فلسطيني رفضا لمخطط برافر الاستيطاني

إضراب فلسطيني رفضا لمخطط برافر الاستيطاني

إضراب فلسطيني رفضا لمخطط برافر الاستيطاني

 

رام الله ـ (خاص) من محمود الفروخ

 

شهدت  كافة الأراضي الفلسطينية المحتلة عام 48 الاثنين، إضرابا شاملا رفضا لـ “مخطط برافر” الاستيطاني الذي يقضي بمصادرة مئات آلاف الدونمات من أراضي عرب النقب ويهجر عشرات الآلاف من المواطنين العرب من قراهم العربية.

 

وحسب بيان للجنة المتابعة العليا لقضايا الجماهير العربية داخل أراضي 48 ، ستنطلق الاثنين كذلك تظاهرات حاشدة في أكثر من 15 نقطة تظاهر في المثلث والنقب والجليل احتجاجا ورفضا لهذا المخطط الاحتلالي العنصري.

 

ودعا محمد السيد الناطق الاعلامي باسم اللجنة كافة الجماهير العربية داخل الخط الأخضر للمشاركة بكثافة في المسيرات والتظاهرات الاحتجاجية التي ستقام اليوم في مناطق عدة، مؤكدا في اتصال هاتفي مع مراسل “ارم نيوز” ان هذا المخطط يعتبر حياة أو موت بالنسبة للمواطنين العرب لأنه يهدف إلى اقتلاعهم من أراضيهم وتنفيذ المخططات الصهيونية الاستيطانية.

 

وبين السيد أن الفعاليات ستتواصل على مدى الأيام القليلة القادمة من أجل إفشال هذا المخطط العنصري.

 

يذكر أنه بموجب مخطط “برافر” الاستيطاني، ستصادر إسرائيل 800 ألف دونم من الأراضي العربية في النقب، وستُهجر قرابة 40 ألف مواطن وتهدم 36 قرية، كما سيحصر هذا المخطط، الذي صادقت عليه الكنيست الإسرائيلي بالقراءة الأولى، العرب الذين يشكلون 30% من سكان النقب في 1% فقط من أراضي هذه المنطقة المستهدفة اسرائيليا.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث